Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image

قوة التغيير ~

  • الأربعاء، 20 يوليو، 2011
  • هبة سامى

  • قوة التغيير
    كثيرا ما نتحدث جميعا عن التغيير فى نواحى كثيرة من حياتنا وعندما نريد بشدة احداث ذلك التغيير نفتقد القدرة على أحداثة ما بين وجود قوة تدفع التغيير بشكل ضعيف ووجود قوة اخرى تعوق احداث ذلك التغيير وكلتا القوتين تدفع التغيير فى الاتجاه المعاكس للقوة الأخرى اما لتحقيق التغيير أو للثبات على الوضع الراهن التقليدى .
    سنحاول من خلال تلك المقال أن نكمل ما قد بداناه فى المقال السابق عن التفكيرالأيجابى او العلاج بالأفكار فبدايات التغيير الحقيقى تبدأ من تكوين فكر أيجابى تتغير معه وجهة نظرنا لمشاكل ومعوقات الحياة فنجد أنفسنا نحول كل مشكلة الى فرصة نتعلم منها ما يدفعنا لتحقيق المزيد من الأنجازات لذواتنا وللآخرين من حولنا .
     سنتعلم كيف نحدث تغيير أيجابى فى حياتنا وكيف نستطيع أن نحافظ على ذلك التغيير من ردة الفعل الأنعكاسية التى قد ترجعنا للوضع السابق الغير مرغوب .
    اولا : ما هو التغيير بشكل عام ؟
    التغيير له عدة تعريفات ما بين تعريفات اكاديمية وأخرى تعريفات دراجة ومتناولة بيننا بشكل عفوى وما يمكن أن يكن أبسطها نجده فى أن التغيير هو الأنتقال من وضع راهن الى وضع أفضل أو الأنتقال من وضع غير مرغوب الى وضع مرغوب فيه أو بمعنى آخر ادخال بعض التحسينات على الموضوع محل التغيير أو هى عملية يقوم بها الأنسان من اجل الانسان لتحسين حياته من عدة نواحى .
    الخطوة الأولى لأحداث تغيير أيجابى هو أيجاد أيجابه للسؤال الذى تحدد أيجابته الكثير من الخطوات والمعالم الرئيسية للتغيير الأ وهو ...ما هو هذا التغيير الذى نريد ان نحدثه ؟ ولماذا نحتاج لأحداث ذلك التغيير ؟ وهل سيحدث هذا التغيير فرقا فى حياتنا ؟
    الأجابة ستحدد مدى نجاح التغيير من عدمه ولذلك نجد أنه هناك من صاغ معادلة تصف التغيير بشكل مبسط ... معادلة تم صياغتها بواسطة كلا من ريتشارد باكارد وديفيد جليكر وتم اعادة صياغتها بواسطة كاثى دان ميلر وهى تصيغ القوى التى تدفع اى مؤسسة أو كيان  باتجاه احداث التغيير
    D x V x F x CL > R
    وهذه العوامل التى تشكل أطراف المعادلة هى :
      D =
    وجود حالة من عدم الأشباع بما هو موجود الآن ;
    V =
      رؤية ما هو ممكن حتى يمكن تغييره ;
    F =
      تمثل الخطوات الأولى التى يتم اتخاذها باتجاه تحقيق الرؤية ;
      CL =
    القيادة الأبداعية التى تقود التغيير باتجاه تحقيق الرؤية .
    اذا كان الناتج من هؤلاء العوامل الأربعة أكبر من :
      R =
    مقاومة التغيير
    نجحت عملية التغيير وأستمر أثرها ,
    والمقاومة للتغيير تنبع من كون عقولنا تعودت على احداث حالة من الطمأنينه بوضعنا الحالى والتأقلم عليه وأحداث اى نوع من التغيير يمثل بالنسبه لعقولنا خطرا يهدد أمن وسلامة البيئة التقليدية لذا تجد أن التغيير يفشل فى حالة كوننا لم نعتاد على أختراق تلك العادة بجعل حياتنا سلسلة من التغييرات حتى وأن كانت بسيطة ومن ضمن المناهج التى تغلبت على مقاومة التغيير بشكل بسيط تقنية الكايزن اليابانية التى اعتمدت منهج ادخال تغييرات بسيطة نتغلب من خلالها على مقاومة العقل التى تعد أكبر معوقات أحداث التغيير
    بعد أن تعرفنا على بعض الجوانب الأوليه للتغيير نجد اننا لابد أن نعرف أن الخطوة الثانية لأحداث التغيير بعد تعريفه هى تعريف تلك القوى الخمسة التى تدفعه للحدوث .
    القوة الخمسة التى تدفع التغيير :
    §        الرؤية
    الخطة الأتسرتيجية
    §        المهارات
    §        الحوافز
    §        الموارد
    §        خطة العمل
    ومن خلال الصورة التى توضح القوى الخمسة الدافعة للتغيير وأثرها على تشكيل معالم حياتنا  والتى تعبر عن جزء من عرض لأدارة التغيير قد قمت باعداده وتجهيزه وعرضه كأحد المتطلبات فى دبلومة للجودة وقد وجدت انها ستمثل لكم دافعل قويا لأحداث عملية التغيير متى عرفتم تلك القوى الخمسة وقد عرفنا بعض تلك القوى فى مقالات سابقة وهناك المئات من المقالات التى تحدثت عن أثر امتلاك الفرد لرؤية واضحة وسليمة والتى تتبلور لتتحول لخطة أستراتيجية لتحويل الرؤية لصورة واضحة نضعها دائما امام اعيننا .

    الرؤية :
    تعنى الى أين تود ان تذهب ؟ وكما يقولون ..أذا كنت لا تعرف الى اين تذهب فأذهب فى اى طريق ..من لا يعرف وجهته تضيع حياته بدون تحقيق اى هدف ذو قيمة
    فالرؤية تتكون من = اهداف بعيدة المدى + اهداف متوسطة المدى + أهداف قصيرة المدى +  أهداف يومية ومرحلية
    وتلك الأهداف تندمج مع بعضها البعض ليكمل كل جزء الكل الأكبر منه فنجد الأهداف اليومية جزء من الأهداف القصيرة والأهداف القصيرة جزء من الأهداف المتوسطة وهكذا ..وبدون وجود الرؤية الواضحة نجد انفسنا فى دائرة من الفوضى والأرتباك لعدم وضوح التوجهات والهدف النهائى .
             
    المهارات :
    لأحداث التغيير بشكل ناجح وصحجيح لابد من توافر المهارات اللازمة لأحداث التغيير بشكل قوى فعندما نريد ان نتقلد منصب وظيفى معين ونعجز عن تقلده نجد أن العائق الاكثر تواجدا يتمثل فى عدم أمتلاكنا تلك المهارات اللاازمة لتقلده ..كخريج الجامعة الذى يتمنى الجلوس على مكتب كمدير وهو لات يمتلك تلك المهارات التى تمكنه من ذلك ... وبدون وجود المهارات اللازمة نجد انفسنا فى حالة من القلق ونجد أن التغيير يزداد صعوبة لن المهارة بمثابة الآلة التى تصنع ذلك التغيير بحرفيه
     
    الحوافز :
    التحفيز من أكبر الأشياء التى تجعل التغيير يحدث بشكل كبير ولا أخفيكم لو قلت أن التحفيز هى تلك القوى التى قد تحدث العجائب بشكل كبير انا شخصيا قد جربتها وقد جلبت نتائج مبهره ..تكفى فقط كلمة أيجابية قد تكون السبب لجعل من يرد التغيير يهم بأحداثه على الفور على الرغم من صعوبته .. والتحفيز كقوة له نوعان ..أحدهما نابع من داخل الذت وهذا أقوى انواع التحفيز وكان سببا فى نجاح الكثيرين لقد طرد والت ديزني من الصحيفة التي عمل فيها لأن المسؤول عنه وجده قليل الخيال - قليل الأفكار المبشرة. قبل أن يبني مدينته، أفلس والت عدة مرات، ورفضت مدينة آينهايم إقامة مدينته على أرضها لأنها رأت مشروعه عاجزا عن جذب الزوار والعملاء.
    والنوع الآخر للتحفيز التحفيز الخارجى والذى ينبع من تشجيع المحيطين بنا بكلمة او فعل أو اتخاذ موقف ما  وفى هذا الصدد أذكر قصة الضفدعتان الشهيرة فى مجال التنمية والتى تقول
    كانت مجموعة من الضفادع تقفز مسافرةً بين الغابات, وفجأة وقعت ضفدعتان في بئر عميق. تجمع جمهور الضفادع حول البئر, ولما شاهدا مدى عمقه صاح الجمهور بالضفدعتين اللتين في الأسفل أن حالتهما ميؤوس منها وانه لافائدة من المحاولة. 
    تجاهلت الضفدعتان تلك التعليقات, وحاولتا الخروج من ذلك البئر بكل ما أوتيتا من قوة وطاقة؛ واستمر جمهور الضفادع بالصياح بهما أن تتوقفا عن المحاولة لأنهما ميتتان لا محالة. 
    أخيرا انصاعت إحدى الضفدعتين لما كان يقوله الجمهور, وحل بها الارهاق واعتراها اليأس؛ فسقطت إلى أسفل البئر ميتة. أما الضفدعة الأخرى فقد استمرت في القفز بكل قوتها. وأستمر جمهور الضفادع في الصياح بها طالبين منها أن تضع حدا للألم وتستسلم لقضائها؛ ولكنها أخذت تقفز بشكل أسرع وأقوى حتى وصلت إلى الحافة ومنها إلى الخارج وسط دهشة الجميع. 
    عند ذلك سألها جمهور الضفادع: أتراك لم تكوني تسمعين صياحنا ؟ ! شرحت لهم الضفدعة أنها مصابة بصمم جزئي, لذلك كانت تظن وهي في البئر أنهم يشجعونها على إنجاز المهمة الخطيرة طوال الوقت. 
    وبدون تواجد التحفيز المناسب نجد ان التغيير يحدث بشكل بطىء وتدريجى لأن التحفيز كالحطب يزيد النار اشتعالا

    الموارد :
    تتمثل الموارد فى وجود الدعم الكافى سواء كانت الموارد اللازمة للتغيير تتمثل فى وجود المورد البشرى القادر على أحداث التغيير وكذلك المورد المالى لأن بعض التغييرات تحتاج لمممول لها كى تتم بالوجه الأمثل لها أو توفر المورد المعرفى وهى كل المعلومات الممكنه عن أمكانية احداث التغيير والمخاطر والعقبات وكيفية تخطيها ... وبدون وجود موارد نصاب بحالة من الأحباط وذلك لأننا سنعجز حينها عن أحداث التغيير لأفتقادنا لأدوات التنفيز والدعم بشكل ما

    خطة العمل :
    بدون وجود خطة عمل مكتوبة وموضوعه سيكون التغيير عبارة عن بدايات خاطئة لن تحقق التغيير المطلوب ..سيكون كمن يسير فى صحراء جرداء بدون خريطة
    الى هنا ننتهى من مناقشة أحد اهم جوانب التغيير الأ وهى تلك القوى التى تدفعه قد نستطيع فى مقالات قادمه من مناقشة الجوانب الأخرى بشىء من التبسيط حتى يصل المقصود

    ملحوظة هامة جداااااااااا
    ما لايمكن تحديده لا يمكن قياسه .. وما لايمكن قياسه لايمكن تغييره ولا يمكن الحصول عليه .. لذا حدد ماذا تريد ؟ ولماذا تريده ؟ وكيف ستصل لما تريده ؟ واين أنت الآن ؟
    وضع كل ذلك فى شكل مكتوب فكتابة خطة جيدة أفضل من عمل سنين طويلة 
     

    Quality Engineering 
    Internet Researcher in Human Life Quality

    قيمه التشجيع~فى صنع حياة الاخرين

  • الثلاثاء، 12 يوليو، 2011
  • هبة سامى
  • قيمــــــــة التشجيع

    في إحدى أركان مترو الأنفاق المجهورة ..كآن هناك صبي هزيل الجسم ..
    شارد الذهن ..يبيع أقلام الرصاص ..ويشحذ !!
    مرَّ عليه أحد رجال الأعمال .. فوضع بعض النقود في كيسة ثم ..
    استقل المترو في عجله „ وبعد لحظة من التفكير , خرج من المترو مرة أخرى ,
    وسار نحو الصبي ….وتناول بعض أقلام الرصاص !!!
    .. وأوضح للشاب بلهجة يغلب عليها الإعتذار أنه نسي إلتقاط الأقلام التي أراد شراءها

    وقال ” إنك رجل أعمال مثلي ولديك بضاعة تبيعها وأسعارها مناسبة للغايه “
    ثم استقل القطار التالي …

    بعد سنوات من هذا الموقف في إحدى المناسبات الإجتماعية تقدّم شاب أنيق نحو رجل الأعمال
    وقدم نفسه له قائلاً :
    إنك لا تذكرني على الأرجح وأنا لا أعرف حتى أسمك.
    ولكني لن أنساك ماحييت إنك أنت الرجل الذي أعاد
    إلي احترامي وتقديري لنفسي لقد كنت أظن أنني ( شحاذاُ )
    أبيع أقلام الرصاص إلى أن جئت انت وأخبرتني أنني .. رجل أعمال .

    قال أحد الحكماء ذات مرة :
    إن كثيراً من الناس وصلوا إلى أبعد مما ظنوا أنفسهم قادرين عليه
    لأن شخصاً آخر ظن أنهم قادرون على ذلك

    . إن لم تكن قادراً على تشجيع شخص
    فلا تكن سببا في تحطيم ابداعه


    بقلم
    أمل زكى
    Speech & Language Pathologist & instructor : Amal Mohamed Zaki ♥

    صاحبة مدونه امل الحياة 

    عيشها صح ~إنها حياتك أنت

  • هبة سامى

  • عيشها صح
    ليست مجرد دعوه للأًستمتاع بالحياة
    وليست مجرد دعوة لتحقيق نجاحات أكبر في الحياة
    وليست مجرد دعوة لبذل مجهود أكبر في الحياة
    إذن فما تلك الدعوه
    ولماذا نطلقها ؟!!
    إنها دعوه للشعور بالحياة
    دعوه للشعور بوجودك في هذه الحياة
    قديماً قال الفيلسوف الفرنسي " ديكارت " ( أنا أفكر إذن أنا موجود ) والآن أقول: لك أنت موجوداً إذن أنت حي على قيد الحياة ، فلا يصح أن تكون موجوداً ولست حياً ، وكم من أناس أتو إلى هذه الحياة ، لكنهم لم يشعروا بوجودهم ، فلم يشعروا بحياتهم …

    • "عيشها صح " دعوه لأن تقول :أن موجود في هذه الدنيا ، وفي هذه الحياة يمكنني أن أحقق كل ما أريد ، وبالشكل الذي أريد.
    • "عيشها صح " دعوة لأ ن تشعر بقيمتك ، وقدرتك وعلى فعل ما تريده ، وقدرتك على تغيير ما لا يعجبك في واقعك وحياتك.

    • "عيشها صح " نموذج لحياة يمكنك أن تشعريه في كل لحظه من لحظات حياتك ، ويمكنك أن تصنعيه بكل سهوله في كل مراحل عمرك ، رجلاً كبيراً كنت أم شاباً في مقتبل عمرك أمرأه فهمت الحياة أم فتاة مازالت تحلم بالحياة الورديه !

    • عيشها صح ولا تجعل لحظات عمرك تمر دون أن تشعر بها ، وتدركها جيداً ، وتدرك ماذا تفعل فيها إنها حياتك أنت
    .
    وأخيرا
    راجع نفسك
    أعد النظر إلى أهدافك ، وأسأل نفسك :
    هل أنا على يقين تماماً من صحة ما أريده؟
    هل هذا ما يسحقق لي السعاده التي أبحث عنها ؟
    كم من رجال ونساء قضوا أعمارهم في السعي خلف هدف ، بذلوا فيه كل نفيس وغال ، لكنهم في نهاية الأمر وجدوا أنفسهم قد ضيعوا أعمارهم دون فائده ، فقد حققوا ما سعوا خلفه ، لكنه لم يكن ما يريدون حقاً !!
    تذكر دائماَ الحكمه القائله : ( يلوم الناس ظروفهم على ما هم فيه من حال ،، لكني لا أؤمن بالظروف فالناجحون في هذه الدنيا أناس بحثوا عن الظروف التي يريدونها فإذا لم يجدوها و عوها بأنفسهم ) " برناردشو"

    فلا تلم ظروفك أبدا ً ، ولا تلم مجتمعك ، بلا أبحث لنفسك عن دور في الدنيا ، أبحث لنفسك عن دور تقدمه لنفسك ولمجتمعك
    بقلم : 

    Fatma Elhady
    باحثة فى مجال التنميه البشريه 

    التخطيط ~سر النجاح وحياة بلا توتر

  • الأحد، 10 يوليو، 2011
  • هبة سامى
  • التخطيط هو النشاط الذى ينقلك من وضعك الحالى الى ما تطمح فى الوصول اليه وذلك من خلال الاستعانه بالخطط والاستراتجيات المختلفة.لماذا لا يخطط كثير من الناس؟
    1)الافتقار الى الثقة والاعتقاد ان التخطيط هو شىء خاص برجال الاعمال
    2)الافتقار الى معرفة التخطيط
    3)حب التفلت من التزامات التخطيط
    4)يظن البعض ان التخطيط يتطلب وقتا ثمينا من الافضل ان نقضيه فى إنجاز الامور فالانسان لديه بالفطرة حب الانجاز وحصاد الثمار.
    "كل ساعه تخطيط تعادل 4 ساعات انجاز"
    5)الاعتماد على الظنون والافكار وطول االامل
    "من يعمل بدون تخطيط يقنع باقل النتائج ومن يخطط لا يرضى إلا بأكبر قدر ممكن من النتائج"
    مزايا التخطيط:
    1)طريقه عقلانيه ومنتظمه لصنع القرارات وحل المشكلات
    2)يجمع بين الخبرة والمعرفة والمهارة مع توفير الادوات الملائمة
    3)يساعدك فى رسم صورة مستقبلية بما فى ذلك المخاطر والمشاكل
    4)يعينك فى معرفه فرص النجاح ومصادر الخطر
    5)يساعدك ع وصول محطات ناجحة فى حياتك
    6)يحفزك على التفكير فى المستقبل بلغه الحقائق والبراهين
    7)يجعلك تتحكم بالمستقبل بشكل قوى
    8)يعينك لتصبح الشخص الذى تتمناه
    فالتخطيط اذا عمل مرن ومتفتح الذهن يحدث على التغيير بشكل مستمر كما انه يعطيك انطباعا عن الصورة المستقبليه
    مسارات التخطيط
    1)التخطيط من الداخل الى الخارج:ويعتمد عليك وما تنوى القيام به على المستوى الذاتى
    2)التخطيط من الخارج الى الداخل ويعتمد بالدرجة الاولى على من حولك من الناس والاحداث اما انت فتاتى بالدرجة الثانيه
    فوائد التخطيط
    1)يحدد الاتجاه:يحفزك على التفكير المستقبلى
    2)ينسق المجهودات:يعمل وسيله ربط بين المجهودات والتطلعات
    3)بوفر المعايير:يحدد معايير وادوات يمكنها قياس التقدم الذى تحرزه
    4)يوضح معالم الطريق:يساعدك التخطيط على تحديد ما تريد فعله والوصول اليه
    5)يجهز المرء:يجعلك على اهبه الاستعداد للتعامل مع الظروف والمشكلات الطارئة
    6)يكشف الوضع:يعطيك صورة واضحة لكيفيه التفاعل مع المهمام والانشطة المختلفة
    7)يحفز المرء:يدفعك التخطيط للامام ويقود خطاك الى اعلى ويرفع روحك المعنويه ويحسن رؤاك وعلاقاتك مع الاخرين
    خطوات التخطيط:
    1)تحليل الوضع الحالى:مثال هل تريد ان يمر رمضان هذا العام كما مر العام الماضى؟تندم على الاوقات الثمينه التى ضاعت بين لهو وكسل وضعف فى الهمة ...اليوم اول ايام رمضان اين انت من الذكر وصلاة التراويح واداء السنن المؤكدة واعمال الخير؟
    قم بجلسة مصارحة مع النفس واسال نفسك :اين انا من كل الاشياء التى تهمنى حقا فى حياتى؟
    2)تحديد اهدافك:يجب ان تكون لديك اهداف واضحة ومحددة وطموحة ايضا حتى فى العبادة.....انظر الى عمر بن عبد العزيز وهو يقول :إن لى نفس تواقة فقد طمح فى الزواج من ابنه عمه وتزوجها وراوده حلم امارة المسلمين فصار امير عليهم وحين تحققت كل احلامه قال والان نفسى تاقت الى الله...وهذا مثال لطموح غيًر العالم ...من المفيد أن نقرأ فى هذا الشهر الكريم ير هؤلاء الطموحين الذين يتركون اثرا فى الحياة
    3)تصميم وكتابه سيناريو الحياة:يجب ان تتعامل مع اهدافك بالورقة والقلم لا هدف من خطة بدون ورقة تلك ليست خطة بل فكرة ابن القيم الجوزى له كتاب رائع صيد الخاطر قام فيه بتستجيل كل افكاره القيمه
    حاول ان تسجل كل فكرة تراودك فكل فكرة هدية من الله
    فالتخطيط سر النجاح واهم من التخطيط ان تكون لك رساله ورؤيه واضحة فى الحياة يرى العلماء ان من يفتقد الرساله والرؤيه الواضحة يكون اكثر عرضة للمشاكل النفسيه والصدمات
    ولابد من وجود هدف واضح له ثلاث اركان:
    1)القناعه العميقه بالهدف:يجب ان تكون لديك قناعه تدفعك لانجاز الهدف والتغلب ع الاثر السلبى للمحبطين الذى يقللون من قدر هدفك وإمكانيه تحقيقه
    2)الابداع :ضع فكرتك وتخيلها كما يتخيل الطفل احلامه
    3)الايمان الدائم بالله:القادر ع نصرتك ثم الثقة فى قدراتك
    صفات الهدف الحقيقى
    1)واضح كالشمس
    2)محدد ودقيق
    3)طموح يجب ان تعقد النية فان لم تسطتع فلك اجر النية وإن استطعت فلك اجران
    4)عملى:مكتوب اجرائى واقعى يناسب تركيبتك الشخصية والفكرية
    5)قابل للتحقيق يراعى مستواك التعليمى والاجتماعى يناسب قدرات وامكانات ووضع الشخص


    من كتاب حياة بلا توتر
    ^^

    شير فى الخير....زكاة العلم نشره ونفع به احد اخر
    (:

    هدف من اهداف مدونتى نشر اى علم مفيد لو بتكتب كويس للتنميه ^^راسلنى ع الفيس بوك بمواضيعك وهنشرهالك لو فيها مواصفات معينه

    وربنا يوفقكم وينفعكم وينفع بكم

    هبة سامى

    لسلام نفسى ونجاح اكثر~عش دقائق الامور

  • السبت، 2 يوليو، 2011
  • هبة سامى
  • عش دقائق الامور
    الكثير من يعيش بالماضى^^او بالمستقبل بالتفكير ويعكر صفو يومه بماضى فات ومستقبل لم يولد بعد ويضيع يومه ولا يستمتع به ولا ينجز فيه يفصل نفسه عن الحاضر برغم ان الكون كله متفق انه يحياه ماديا....وسر النجاح ومقياسه ان يحيا الحاضر معنويا ايضا
    سر السعادة النفسيه وراحة البال العيش فى دقائق الامور وألا ننظر الى ما يقع فى الظلام بل الى ما هو قريب وواضح.....اوصد ابواب الماضى(الماضى المميت) واغلق ابواب المستقبل (المستقبل الذى لم يولد) عندئذ تشعر بامان وسعادة بشان يومك فليس المبتسمون للحياة اسعد لانفسهم بل هم كذلك اقدر ع العمل واكثر احتمالا للمسئولية واصلح لمواجهة الشدائد ومعالجة الصعاب والاتيان بعظائم الامور التى تنفعهم وتنفع الناس فلا تذبح نفسك بسكين القلق والتوتر فتراك حزينا لانك تتوقع انك سترسب فى الامتحان او مشروعك سيفشل او......عيش فى دقائق الامور واحسن الظن بالله.
    تسربت الايام والاحلام من بين ايدينا فى رحلة البحث عن ضاله مفقودة اسمها السعادة فاجلنا الفرحة والاستمتاع باللحظات السعيدة فلا نحن عشناها اليوم ولا ادركناها فى الغد ذهب صديقان لصيد الاسماك فاضطاد احدهما سمكه كبيرة ووضعها فى حقيبته ونهض لينصرف فسأله صديقه:
    الى اين تذهب؟
    فاجابه :الى بيتى لقد اصطدن سمكه كبيرة جدا تكفينى
    فقال له صديقه:انتظ لتصطاد سمكه كبيرة اخرى
    فقال له :ولماذا افعل ذلك؟
    فقال له صديقه:عندما تصطاد اكثر من سمكه يمكنك ان تبيعهم
    فقال له :ولماذا افعل ذلك؟
    فقل له صديقه:كى تحصل ع المال وتدخره
    فقال له:ولماذا افعل ذلك؟
    فقال صديقه:لكى تكون ثريا
    فقال له :وماذا افعل بهذا الثراء
    فقال صديقه:تستطيع فى يوم من الايام عندما تكبر ان تستمع بوقتك مع زوجتك واولادك
    فقال له:هذا هو بالضبط ما افعله الان ولا اريد تاجيله حتى اكبر ويضيع العمر
    اذا اصبحت فلا تنتظر المساء...اليوم فحسب ستعيش فلا الامس الذى ذهب بخيره وشره ولا الغد الذى لم يات الى الان
    كلما حزنت او تضايقت تصور انك ع شاطىء البحر تلقى بالماضى وهمومه...وتراه يغرق ويتجه نحو القاع وقل لنفسك:ليس امامى الا الحاضر وخسارة ان تضيع لحظة واحدة فى التفكير فىتجارب ومواقف الماضى الفاشله
    فاليوم اجمل بكثير ^^من الامس وغدا ....سلمها لله تسلم من كل شر وعش يومك وا
    س
    ت
    م
    ت
    ع
    شير فى الخير...زكاة العلم نشره ونفع به احد اخر
    (:
    ان شاء الله انتظروا فاعليات عاوز اتغير ^^ ارجو ان تكون المدونه مصدر افادة لكم ولو بالقليل