Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image

فريق "مغيرات" لخلق زوجة عظيم وأم قائد

  • الأحد، 28 ديسمبر، 2014
  • هبة سامى
  • برنامج زينة 23/12/2014 فقرة 1

  • هبة سامى
  • صباح التحرير ويك اند :الطموح وتحديد الاهداف في عام جديد مع ا. هبة سامي 2...

  • هبة سامى
  • الوفد |"بالورقة والقلم".. حقق أهدافك في 2015

  • هبة سامى
  • "بالورقة والقلم".. حقق أهدافك في 2015

      "بالورقة والقلم".. حقق أهدافك في 2015
      عام مضى بكافة المشاعر الإنسانية من نجاح، وفشل، وألم وعقبات وأمل وإحباط، فهناك من نجده يصف عام 2014 الذي أوشك على الانتهاء بأنه كان العام الأفضل بالنسبة له، وهناك من نجده يصفه بأنه عام مليء بالمشاكل والتحديات.
      وتوضح هبة سامي، محاضر علوم التغيير والتطوير الذاتي والعلاقات الإنسانية، ومؤسس ومدير صالون عاوز أتغير، في حقيقة الأمر أن كلنا بلا استثناء نتعرض لكل المشاعر والمواقف المختلفة ونحن كـطبيعة بشرية وتركيبة نفسية فُطرنا على التغيير، لكن هناك بعض الأشخاص الذين لا يتعاملون مع هذا الأمر بالقدر الكافي من المرونة والبساطة مفضلين منطقة الأمان "المؤقت" أو ما يطلق عليه علماء النفس بـ"منطقة الراحة"، والذي يفضل الشخص فيها وضعه الحالي متخوفاً من المجازفة لتحقيق أهدافه، أو إجراء بعض التغيرات في حياته، ويحاول جاهداً التكيف مع وضعه الحالي، حتى وإن كان يعاني من الاكتئاب المستمر المصاحب بملل وكسل وعدم الرغبة في الإنجاز، ليجد نفسه يوماً بعد يوم مستسلم للروتين.
      وتقدم هبة سامي، محاضر علوم التغيير والتطوير الذاتي، بعض الخطوات لاستقبال العام الجديد بالمزيد من الإيجابية، والقدرة على تحقيق الأهداف بشكل أكثر فاعلية..
      1- بالورقة والقلم .. استخدام هذه الإستراتيجية سواء فى تحديد الأهداف، أو فى تحليل أمر ما أو مواجهة مشكلة، تعد من أكثر الأشياء التي تساعد بنسبة كبيرة فى تحقيق الفائدة التي نرجوها ونتعرف عليها من خلالها، بالإضافة إلى أهمية هذا الإجراء فعلماء النفس والإدارة لا يعترفون بالأهداف غير المكتوبة.
      ـ اكتب كل المواقف التي عَلمت بك هذه السنة سواء إيجابية أو سلبية.
      ـ ابدأ بكتابة كل الأشياء التي تعلمتها واكتسبتها والأحداث المميزة خلال هذا العام.
      ـ اكتب كل الأشياء التي تراها سلبية وحدثت معك وأكتب أمامها وأنت تسأل نفسك: ما الشيء الإيجابي الذي تعلمته أو سيضيف أو أضاف إلى خبراتي؟.
      ـ ردد بشكل دائم إن الحكمة الإلهية وراء حدوث أي شيء حتى ولو كان يبدو سيئاً فهو يحمل بين طياته الخير، حتى وإن كنت مدرك غير ذلك، واكتب هذه المواقف والأحداث المحزنة، واكتب أمامها الحمد لله.
      ـ اكتب فى نهاية هذه الورقة: (أنت بطل حياتك) فقد خلقك الله كذلك.
      2- بعد انتهاء عملية إعادة برمجة وعيك للماضي، وجعله لصالحك، ستبدأ فى كتابة أهداف سنة 2015، وماذا تريد أن تحقق ؟ بشكل عشوائي أولاً فى السبع جوانب الأساسية في حياتك: شخصي، صحي، عائلي، اجتماعي، روحاني، مهني، مادي.
      3- أطلق على هذه السنة اسم إيجابي تريد تسميتها به، لأن نيتك ستحرك القدر تجاهك بحسن الإيمان وحسن الظن بالله الذي سيكسبك ثقة بنفسك لا محالة، فعلى سبيل المثال يمكن أن تطلق عليها" سنة الوفرة والتميز".
      4- ابدأ فى وضع رؤيتك للسنة واعلم أن هذه الرؤية ستعدل على منتصف السنة، لأن ما ستتعلمه سيجعل مسارك بشكل أفضل وأكثر دقة، واكتب ماذا تريد أن تحقق من أهداف بشكل واضح ومحدد بشكل شهري.
      5 - ابدأ فى إحضار لوحة، وارسم عليها شكل شجرة، ولتكن الأفرع بأسماء الشهور، والأوراق كالأهداف، واستخدم الألوان والأرقام والكلمات والصور لتحفيز نفسك، ولتعرف إن هناك نظرية نفسية تؤكد إن ما يراه العين وتردده اللسان يكون واقع.
      6- استخدام تمارين التخيل، فأغلب سير العظماء تؤكد إنهم تخيلوا أنفسهم قبل أن يكونوا كذالك، واصنع بنفس الأجندة أو النوت بوك كتالوج لأحلامك على هيئة صور، وردد على نفسك توكيدات إيجابية.
      7- اكتب نقاط قوتك وكل النعم التي تمتلكها واقرأها صباحاً ومساء، لتؤكد لنفسك إنك تمتلك الكثير من القدرات التي تعينك على تحقيق جميع أهدافك وأحلامك.
      8- خطط دوماً ليومك وقضاء وقتك، فالمحترفين سيكون لديهم دوماً فرص أفضل لاحتراف والتعلم والتطبيق، واعلم أن يوم بلا تخطيط كالمسافر بلا بوصلة من الصعب أن يصل.


       "بالورقة والقلم".. حقق أهدافك في 2015 

      http://www.alwafd.org/%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF/785716

      زيارة فريق مغيرات - لـ مجمع الأديــــان

    • هبة سامى
    • أحتفال فريق مغيرات بمرور سنتين على تأسيس الفريق

    • هبة سامى
    • وشوشة | تعرف على هبة سامي صاحبة صالون عاوز أتغير

    • هبة سامى
    • تعرف على هبة سامي صاحبة صالون عاوز أتغير


      تعرف على هبة سامي صاحبة صالون عاوز أتغير


      كتب ـ شيرين فتحي
      هبة سامي محاضرة علوم التغيير والعلاقات الإنسانية ومؤسسة صالون "عاوز أتغير"  وقائد فريق مغيرات ومتغيرون ، تحكي تفاصيل إنشاء الصالون.
      حيث يقدم الصالون دوماً عدة أنشطة ثقافية ، إجتماعية ، علمية ، وفنية وكل ما يشمل جوانب إهتمام الفكر والنفس البشرية بشكل مستمر ما بين إقامة أهدافى بالصالون عديدة ومختلفة وكل مرة اقدم شىء مختلف عن الصالون الذي يسبقه ويكون بمثابة مفاجاة للجميع.
      وتشير" هبة" أنه في بادئ الأمر قمت بإنشأ حساب على الفيس بوك وأصبحت أكتب مقالات بكل ما يخص الإنسان والمجتمع بشكل يطوره ويجعله يتأمل فى فلسفة عميقة وأيضا بسيطة ليفهم نفسه والعالم.
      ثم بدأت في إشاء جروب " عاوز أتغير " في عام 2012ومنه كنت برسل مقالات ، رسائل تحفيزية ، وظائف ، مواعيد كورسات وندوات ، ثم تطور الجروب وأصبح مدونة أنشر فيها مقالاتي وكل علم ينفع الناس.
      وبعد تفاعل الناس معي قررت أن يصبح جروب ومدونة" عاوز أتغير" لقاء حي ويصبح بيت علم الأمة ، ولكن بشكل يواكب روح العصر وإحتياجات الشباب وكل ما يجعلهم يحبون هذا البيت الذي أحرص فيه دائماً على ثلاث عناصر " الافادة - المتعة - الفرصة " وهوالثلاثي الذي يبحث عنه الشباب.
      فالصالون يناقش جميع الأفكار والمجالات والإستفادة من التجارب المختلفة ومناقشة كيف يتم التغيرمن أكثر من رؤية.
      وبالفعل أصبح أول يوم لميلاد صالون عاوز أتغير أستضيف فيه أصحاب رسالات وعلم وأثر وشهرة أحاورهم كي يستفيد الحضور من تجاربهم وعلومهم ومجالاتهم المختلفة. وأيضاً أهتم بالجانب الفني والمواهب من شعر وغناء وأصحاب مبادرات وأفكار مختلفة ومؤسسات يتحدثوا أمام شباب أصغرأوأكبر منهم ليجدوا شعلة تقول لهم أن كل شىء متوفر.
       وأصحاب الرسالات المعروفين والذين هم نموذج يقتدي به الاخرون يقدون المحاضرات، فيقدم للحضور عن قرب بإدارة الحوار بين ما يفيد كل الحضور ويشغل عندهم جانب المتعة.
      ومن الصالون نشأ يوم 12-12 -2012 فريق" مغيرات ومغيرون"وهو  فريق لديه أمل وبصمة ويعمل لأعضائه تأهيل نفسي وإجتماعي شامل.
      وتقول "هبة " بأن كل شخص يكمل الأخر وأحيانا أستضيف نماذج نجحت فى مجال أحد من الحضور يريد أن يتميز فيه . فيكون هناك الفرصة الذي يعرف به كيف يصل للنجاح وأي طريق يسلكه بالعلم ،الفكر ،الفن ،اللأمل ،التفاءول والتجارب  وكل ما يبني أمة داخل صالون "عاوز اتغير "بلا مبالغة حيث يجعل كل شخص يؤمن بأنه يستطيع.
      فكنت أقول قبل الصالون لديك هدف أو حلم تعال وشاركنا بيك ،وإن لم يكن لديك سيكون لك بيننا مكان وسيولد هدفك ورسالتك معنا ،وإتجاه الصالون يوحد ولا يفرق ولا يهدم يصنع ولا يدمر ودائماً ما أخاطب إنسان وإنسان وفقط صانع التغيير فى كل مكان ودور ورسالة كل شخص .
      ولكن عدم البحث أحيانا واليأس يجعلهم يقفون على أعتاب شىء.
      وتفيد هبة بأنها وصلت إلى هذا المستوى بفضل تحفيز والدها منذ الولادة وهو يبعث فيها بأن تكون طبيبة بشرية ولكن مجموع الثانوية العامة أحبطها وإلتحقت بكلية أداب قسم يوناني لتجمع عدة ثقافات و لغات مختلفة وعملت في أول سنة في مجال الصحافة ثم بدأت في تحقيق حلمي ولدي وعملت أبحاث في العلوم والإنسانية ومن كثرة الأبحاث بدأت في كتابة المقالات حتى الأن وأقوم بتحضير الماجستير به.

      http://washwasha.com/news/news.aspx?id=2322844

      وشوشة | هبة سامي توضح أسباب عدم التفاهم بين الأزواج

    • هبة سامى
    • هبة سامي توضح أسباب عدم التفاهم بين الأزواج

      هبة سامي توضح أسباب عدم التفاهم بين الأزواج
      كتب - شيرين فتحي
      نظرا لسرعة إيقاع الحياة وكثرة المتطلبات وقلة الإمكانيات ظهرت مشكلة عدم التفاهم بين الأزواج وخاصة بعد السنة الأولى من الزواج.
      وتوضح هبة سامي محاضرة علوم وإستشاري العلاقات الإنسانية ومدير ومؤسس صالون عاوز أتغير، كيفية الوصول إلى حل مشكلة التفاهم بين الأزواج.
      حيث أنه في ظل وجود سيكولوجية خاصة في التعامل لكل من الرجل والمرأة في شئون الحياة ،حيث أنه في العلاقات الزوجية يجب للشريك معرفة أسرار ومفاتيح التعامل مع بعضهم البعض وإحتياجات الأخر، حتى يمتلئ خزان عاطفته ويشعر بالنشوة والإستقرار.
      ومن هنا يجب التحدث عن خمس لغات للحب التي تملئ خزان الحب للطرفين وهي :-
      1- لغة الكلمة.
      2- الهدايا.
      3- الأعمال الخدمية.
      4- الوقت الممتع وتخصيص الوقت.
      5- الإتصال والتلامس والجنس.
      فيجب على كل شريك أن يعبر بالخمس لغات ، لكن هناك لغة أو إثنين هي المفضلة بشدة وحين ألبيها وأعبر بها عن العاطفة أصل له وأشعره بالحب ويشعر بالإستقرار في العلاقة.
      حيث أن في بداية العلاقة يكون هناك فترة الإهتياج والإهتمام وكشف شخصية الأخر والإنبهار بصفاتة حتى الإصطدام ببعض العيوب أو الإختلافات الطبيعية جدا.
      وهناك بعض الشخصيات يصطدم وينفر ويبتعد وكل علاقاته تصبح سطحية وممكن بعد عدة تجارب يشعر أنه هو من لايفهم طبيعة العلاقات الإنسانية بين الرجل والمرأه.
      وهناك نوع أخر يتقبل الوضع وهو بذلك فهم إي علاقة "التقيل لا التوقع" فيدرك جيدا أن الحب مراحل متعددة أو العلاقة بشكل عام وطرق التعبير تختلف وتنضج وتزداد عمقا مع كل إختلاف نتقبله ومع كل خلاف يؤدي إلى لبدايات جديدة داخل علاقتنا مرة واحدة إلا تستوقفهم جملة " أن الذي يحب حقا هو الذي يحب حبيبة أكثر من مرة في العلاقة" ومع كل خلاف تزداد السماء بالغيوم ولكنها تمطر وتعود السماء أكثر نقاء من الأول.
      وحين أفهم أن للحب مراحل أفهم طبيعة كل مرحلة وأبدأ بتحمل المسئولية المشتركة ويتحقق الإستقراروالسعادة ، فالعلاقات تفشل حين ندين طرف ونجرد أنفسنا من الخطأ فتجعلنا ننهي علاقتنا عند المشكلة.
      وتقول "هبة " بأنه يجب ضرورة إيجاد وخلق الرسالة المشتركة والإهتمامات البعيدة عن المسئولية لخلق ترابط أعمق وتجديد العلاقة.

      'كونى له هُيام يكن لكِ سليمان'.. 8 نصائح لتخطفى قلب زوجك على طريقة السلطانة الفاتنة.. واعرفى من هى المرأة التى يحبها الرجل اليوم السابع

    • هبة سامى
    • 'كونى له هُيام يكن لكِ سليمان'.. 8 نصائح لتخطفى قلب زوجك على طريقة السلطانة الفاتنة.. واعرفى من هى المرأة التى يحبها الرجل اليوم السابع



      بعيدًا عن المغالطات التاريخية التى تشوب مسلسل "حريم السلطان"، إلا أنه نجح فى خطف إعجاب الكثير من المشاهدين، لا سيما من النساء اللاتى تابعن باهتمام العلاقة الأسطورية بين "السلطان سليمان" و"هُيام"، التى نجحت فى التربع على عرش السلطان تمامًا ولم تنجح أى امرأة فى أن تشغل مكانها، رغم المحاولات العديدة من الكثير من الجميلات لإزاحتها، وتاريخيًا أشيع الأمر نفسه عن هُيام أو "هُرم"، التى يقول المؤرخون إنها "سيطرت عليه بجمالها الخلاب وإكسير الحب"، ولكن الحقيقة أنها أيضًا كانت ذكية جدًا وتعرف كيف تخطف قلب سليمان، وهناك بعض الدروس التى يمكن أن تتعلمها منها كل امرأة لتخطف قلب زوجها، وكما تقول "هبة سامى" المحاضرة فى علوم التغيير والعلاقات الإنسانية: التساؤل حول الأسباب التى يجعل هيام تسيطر على "سليمان" وتخطف قلبه وتحافظ على مكانتها عنده يقودنا إلى الإجابة عن سؤال من هى المرأة التى يحبها الرجل؟. الجريئة فى حبه دائمًا ما تخجل النساء، لا سيما العربيات، من التصريح بحبهن ومشاعرهن بوضوح شديد حتى لو للزوج، إلا أن ذلك من أهم ما جذب "سليمان" إلى "هُيام" التى كانت على عكس زوجته الأولى، وحتى باقى الجوارى، وعبرت بوضوح عن مشاعرها وحبها، وكانت تنظر فى عينه بجرأة وحب أيضًا. وتقول المحاضرة فى علوم التغيير والعلاقات الإنسانية "الرجل دائمًا ما يحب المرأة التى تعبر عن مشاعرها بوضوح ومن دون مبالغة فى الوقت نفسه، وكذلك التى تتمتع بالحياء الواثق". تخبره أنها لن تسمح بفقدانه بقوة وثقة كبيرتين، وأحيانًا بشراسة، تؤكد "هُيام" لسليمان دائمًا أنها لن تسمح أبدًا بأن تفقده، ولن تسمح لأخرى بأن تسلبها إياه، مشددة على اهتمامها بعدم فقدانه هو كـ"سليمان" وليس "السلطان"، وكانت دائمًا ما تعبر عن غيرتها بوضوح رغم التأكيد على ثقتها فى حبه، وثقتها بنفسها وجمالها. وتشير "هبة سامى" إلى أن الرجل يعشق المرأة التى تثق بنفسها ولكن فى الوقت نفسه نفس الوقت يشعر معها برجولته وقوامته. لأنها مرحة وغير مملة كانت "هيام" أسيرة، اختطفت من أحضان أسرتها وخطيبها وحياتها الهانئة الهادئة وتحولت فى غمضة عين إلى أسيرة، ثم جارية، إضافة إلى الكثير من المشاكل التى واجهتها داخل القصر، ورغم كل هذا إلا لأن ضحكاتها كانت تصل للسماء بمجرد أن تخطو قدماها عتبة جناح السلطان، فتتبادل معه النكات والأحاديث المرحة، وحتى تقلد أمامه بعض الشخصيات فى القصر بطريقة ساخرة، وهو ما جعله يتوق إليها دائمًا. وتضيف المحاضرة فى علوم التغيير والعلاقات الإنسانية: "يعشق الرجل المرأة غير المملة التى لديها جديد كل يوم لم يكتشفه بعد، تثير فضوله دائمًا وليست كالكتاب المفتوح تمامًا". تقف إلى جانبه وقت الأزمات فى كل مرة تعرض السلطان لأزمة صحية كبيرة، وبينما كان غالبية من فى القصر منشغلين بالتفكير فى مصير السلالة والعرش، كان "سليمان" يفتح عينه دائمًا على مشهد "هيام" التى لا تفارق سريره ولا حتى للنوم، تراقبه بقلق وتنتظر أن يسترد صحته ويتخطى الأزمة. وتقول "هبة سامى": "يحب الرجل المرأة التى تقف إلى جانبه وقت الأزمات بدون أن تشعره بالعجز، بل التى تقول له إنها دائمًا تثق بأنه يستطيع تجاوز أى موقف صعب". لا تسمح لأحد بالتدخل بينهما أزمات كبيرة تعرضت لها العلاقة بين "هيام" و"سليمان"، وحاولت "مريم" ابنتهما أن تتدخل بالضغط على والدها ورفض تنفيذ بعض أوامره إعلانًا لانحيازها لوالدتها، ولكن، وعلى الرغم من حاجة "هيام" إلى هذا الدعم، إلا لأنها رفضت تمامًا ذلك، وأجبرت ابنتها على التراجع والاعتذار لوالدها وطالبت أبناءها بوضوح بعدم التدخل فيما يدور بينهما. تدعم قراراته دائمًا بذكاء حاد وتصرفات مدروسة كانت "هيام" دائمًا ما تجد طريقًا لدعم قرارات السلطان على الرغم من أنها لا تتحكم سوى فى "الحرملك"، إلا إنها كانت بعيدة النظر وتعرف دائمًا صدى كل خطوة تتخذها، وتدعم قراراته حتى من دون أن يطلب منها ذلك. تخبره كم تشتاق إليه فى غيابه "سيدى، إن غيابك عنى قد أجج ناراً لا ينطفئ لهيبها. ارحم هذه الروح المعذبة وسارع فى الجواب، لأننى قد أجد فيه ما يخفف عني. سيدي، حين تقرأ كلماتى ستتمنى لو أنك كتبت إلى أكثر للتعبير عن شوقك" هذا جزء من نص خطاب حقيقى أرسلته "هُرم" إلى "سليمان" تبثه أشواقه وهو بعيد فى إحدى الحملات. قد يكون الرجل متأكدًا من حبك، ويعرف بالطبع أنك تشتاقين له، ولكن حين تخبريه بذلك، وتعبرى عن مشاعرك بدون مكابرة أو خجل ستجعليه يحبك أكثر بالتأكيد. تبهره بذكائها تقول "هبة سامى" المحاضرة فى العلاقات الإنسانية: "عندما ننظر لتاريخ علاقة الرجل بالمرأة نجد أن أكثر النساء التى يحبها الرجل ويسعى ورائها دائمًا ولا يستغنى عنها هى الأنثى الذكية مثل شهرزاد، التى لولا ذكائها لقتلها شهريار مثل غيرها من أول ليلة". وكذلك كان سليمان دائمًا ما ينبهر بذكاء "هيام" ويحسب له ألف حساب، حتى إنه لا يتردد فى استشارتها فى الكثير من القضايا والأمور التى تستعصى عليه، لأنه يثق بأنه سيجد لديها اقتراحًا مفيدًا أو حلاً ذكيًا لما يفكر به.

      معركة زوجية ساخنة عبر الـ 'فيس بوك' تنتهى بالطلاق 'أونلاين'.. مختصون يحذرون: حل المشكلات على 'فيس بوك' ليس عمليًا والأفضل استشارة خبير علاقات اليوم السابع

    • هبة سامى
    • معركة زوجية ساخنة عبر الـ 'فيس بوك' تنتهى بالطلاق 'أونلاين'.. مختصون يحذرون: حل المشكلات على 'فيس بوك' ليس عمليًا والأفضل استشارة خبير علاقات اليوم السابع



      اشتعل موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" أمس، بمتابعة مشكلة زوجية ساخنة لحظة بلحظة، تطورت بعد لحظات إلى الطلاق عبر صفحة للمشكلات العاطفية على "فيس بوك"، وبدلاً من أن يكون دور الصفحة كما هو مذكور فى أهدافها "حل المشكلات"، تسبب عرض المشكلة من خلالها فى تصاعدها وانتهائها بالطلاق، بعد أن قررت سيدة مواجهة زوجها بطريق غير مباشر ووجهت له رسالة عبر إحدى صفحات المشاكل العاطفية على "فيس بوك" التى تعرف أنه يتابعها، قالت فيها إنها تعرف أنه يخونها، ومعها الدليل، وطالبته بالتوقف عن خيانتها من أجل بيته وابنه، وإلا ستفضحه. إلى هنا ظلت الأمور طبيعية، فالرسالة منشورة بدون اسم وموجهة لشخص مجهول، إلى أن قررت الفتاة التى تتهمها الزوجة بخيانتها مع زوجها التدخل والرد عليها بعد أن وصلتها هى الأخرى الرسالة، واتهمتها بأنها السبب فى أن يبحث زوجها عن أخرى، مستشهدة بقصة خاصة جدًا بين الزوجين، ليبدأ الجميع فى التركيز مع القصة التى تزداد إثارة مع الوقت، واشتعلت أكثر مع التعليقات التى انقسمت بين المنددة بطريقة الزوجة فى مواجهة زوجها بما تعرفه، والأخرى التى تستنكر ما وصفوه بـ"بجاحة" خطيبته السابقة، وثالثة تعيب على الرجل أنه السبب الأساسى فى هذا الوضع، وهو ما دفعه هو الآخر إلى التدخل بمراسلة الصفحة نفسها ومحاولة الدفاع عن نفسه بأن علاقته بالأخرى بريئة ولا تتخطى الصداقة وأنه يحكى معها ما لايستطيع أن يحكيه لأصدقائه الرجال، والأسوأ من هذا إعلانه قراره بالطلاق والانفصال عن زوجته نتيجة ما حدث. ويبدو أن دفاع الزوج لم يكن مقنعًا لمتابعى المشكلة عبر "فيس بوك" حيث انهالت عليه المزيد من الانتقادات والشتائم والاتهامات لخطيبته بأنها هى المذنبة وليست زوجته، وأن هذا القرار أفضل لزوجته لأنه زوج غير مناسب، مما دفعه لمحاولة التوضيح بأن له أسباب أخرى للطلاق، وأنه رجل له احتياجات ومتطلبات. لم تنته القصة عند هذا الحد، بل أرسلت الزوجة ردًا، تعلن فيه أنها فى بيت والدها، وأنها غير حزينة لمفارقته وشكرت من دافعوا عنها رغم أنهم لا يعرفوها، واعتذرت للمسؤولين عن الصفحة لكونهم تعرضوا لاتهامات كثيرة بأنهم ألفوا هذه القصة لجذب المتابعين. وترى "هبة سامى" المحاضر فى علوم التغيير والعلاقات الإنسانية أن استشارة أهل العلم مطلوبة وضرورية وأفضل أيضًا من استشارة صديق، ولكن نشر التجربة على المشاع وعرض المشكلة أو التهديد كما رأينا فى المشكلة، ليس أسلوبًا لحل المشكلات، بل تعبر عن عدم احترام الذات أو العلاقة أو الآخر، وهى فقط طريقة للانتصار للذات وكبر وتحدى وعدم جدية. وتضيف: "بسبب الغزو التكنولوجى لعالمنا، فقدت الكثير من الأشياء قدسيتها واحترامها، وأصبح قليل من يعرف أنه لا يجب أن يعرف عنا الجميع كل شىء بأدق التفاصيل، وليس من البطولة أن نحاول كسب تعاطف الآخرين أو مواجهة الخيانة بأسلوب متدنى حتى لو كان الحق مع، ولكن البطولة الحقيقية فى إعطاء كل شىء حقه بجدية واحترام للذات والشعور بالمسؤولية تجاه النفس والآخر، خاصة فى ما يتعلق بمشاكل الزوجين التى لا يجب أن تخرج حتى إلى الأبناء، وإن استشاروا يجب أن يستشيروا مختص أو شخص يلتمسوا فيه الحكمة". وتتابع: "من المسئولية وعلامات نجاح أى علاقة مهما كبرت وكثرت المشاكل بها أن يعالج كل شيء بشكل صحى وسليم وليس من منطلق الغضب والانتصار والتحدى".

      معركة زوجية ساخنة عبر الـ 'فيس بوك' تنتهى بالطلاق 'أونلاين'.. مختصون يحذرون: حل المشكلات على 'فيس بوك' ليس عمليًا والأفضل استشارة خبير علاقات اليوم السابع

    • هبة سامى
    • معركة زوجية ساخنة عبر الـ 'فيس بوك' تنتهى بالطلاق 'أونلاين'.. مختصون يحذرون: حل المشكلات على 'فيس بوك' ليس عمليًا والأفضل استشارة خبير علاقات اليوم السابع



      اشتعل موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" أمس، بمتابعة مشكلة زوجية ساخنة لحظة بلحظة، تطورت بعد لحظات إلى الطلاق عبر صفحة للمشكلات العاطفية على "فيس بوك"، وبدلاً من أن يكون دور الصفحة كما هو مذكور فى أهدافها "حل المشكلات"، تسبب عرض المشكلة من خلالها فى تصاعدها وانتهائها بالطلاق، بعد أن قررت سيدة مواجهة زوجها بطريق غير مباشر ووجهت له رسالة عبر إحدى صفحات المشاكل العاطفية على "فيس بوك" التى تعرف أنه يتابعها، قالت فيها إنها تعرف أنه يخونها، ومعها الدليل، وطالبته بالتوقف عن خيانتها من أجل بيته وابنه، وإلا ستفضحه. إلى هنا ظلت الأمور طبيعية، فالرسالة منشورة بدون اسم وموجهة لشخص مجهول، إلى أن قررت الفتاة التى تتهمها الزوجة بخيانتها مع زوجها التدخل والرد عليها بعد أن وصلتها هى الأخرى الرسالة، واتهمتها بأنها السبب فى أن يبحث زوجها عن أخرى، مستشهدة بقصة خاصة جدًا بين الزوجين، ليبدأ الجميع فى التركيز مع القصة التى تزداد إثارة مع الوقت، واشتعلت أكثر مع التعليقات التى انقسمت بين المنددة بطريقة الزوجة فى مواجهة زوجها بما تعرفه، والأخرى التى تستنكر ما وصفوه بـ"بجاحة" خطيبته السابقة، وثالثة تعيب على الرجل أنه السبب الأساسى فى هذا الوضع، وهو ما دفعه هو الآخر إلى التدخل بمراسلة الصفحة نفسها ومحاولة الدفاع عن نفسه بأن علاقته بالأخرى بريئة ولا تتخطى الصداقة وأنه يحكى معها ما لايستطيع أن يحكيه لأصدقائه الرجال، والأسوأ من هذا إعلانه قراره بالطلاق والانفصال عن زوجته نتيجة ما حدث. ويبدو أن دفاع الزوج لم يكن مقنعًا لمتابعى المشكلة عبر "فيس بوك" حيث انهالت عليه المزيد من الانتقادات والشتائم والاتهامات لخطيبته بأنها هى المذنبة وليست زوجته، وأن هذا القرار أفضل لزوجته لأنه زوج غير مناسب، مما دفعه لمحاولة التوضيح بأن له أسباب أخرى للطلاق، وأنه رجل له احتياجات ومتطلبات. لم تنته القصة عند هذا الحد، بل أرسلت الزوجة ردًا، تعلن فيه أنها فى بيت والدها، وأنها غير حزينة لمفارقته وشكرت من دافعوا عنها رغم أنهم لا يعرفوها، واعتذرت للمسؤولين عن الصفحة لكونهم تعرضوا لاتهامات كثيرة بأنهم ألفوا هذه القصة لجذب المتابعين. وترى "هبة سامى" المحاضر فى علوم التغيير والعلاقات الإنسانية أن استشارة أهل العلم مطلوبة وضرورية وأفضل أيضًا من استشارة صديق، ولكن نشر التجربة على المشاع وعرض المشكلة أو التهديد كما رأينا فى المشكلة، ليس أسلوبًا لحل المشكلات، بل تعبر عن عدم احترام الذات أو العلاقة أو الآخر، وهى فقط طريقة للانتصار للذات وكبر وتحدى وعدم جدية. وتضيف: "بسبب الغزو التكنولوجى لعالمنا، فقدت الكثير من الأشياء قدسيتها واحترامها، وأصبح قليل من يعرف أنه لا يجب أن يعرف عنا الجميع كل شىء بأدق التفاصيل، وليس من البطولة أن نحاول كسب تعاطف الآخرين أو مواجهة الخيانة بأسلوب متدنى حتى لو كان الحق مع، ولكن البطولة الحقيقية فى إعطاء كل شىء حقه بجدية واحترام للذات والشعور بالمسؤولية تجاه النفس والآخر، خاصة فى ما يتعلق بمشاكل الزوجين التى لا يجب أن تخرج حتى إلى الأبناء، وإن استشاروا يجب أن يستشيروا مختص أو شخص يلتمسوا فيه الحكمة". وتتابع: "من المسئولية وعلامات نجاح أى علاقة مهما كبرت وكثرت المشاكل بها أن يعالج كل شيء بشكل صحى وسليم وليس من منطلق الغضب والانتصار والتحدى".

      اليوم السابع | بالورقة والقلم استقبل عام 2015

    • هبة سامى
    • هبة سامى  مديرة صالون "عاوز أتغير"

      غام مضى بكل ما فيه من نجاحات وعقبات وأمل وإحباط، من أحداث عامة وأخرى خاصة تفاوتت الآراء حولها، فهناك من يصف 2014 بأنه العام الأفضل له، فيما يعتبره آخرون الأسوأ على الإطلاق، وهو ما تعتبره "هبة سامي" المحاضر فى علوم التغيير والتطوير الذاتى ومؤسسة ومديرة صالون "عاوز أتغير" أمرًا طبيعيًا للغاية. وتقول: "يرجع هذا إلى الطبيعة المختلفة لنا كبشر فى تقبل التحديات المختلفة والعقبات ونظرتنا لما نعيشه فى الحياة". وتضيف: "مهما كان انطباعنا عن العام الماضى، يجب أن نرميه وراء ظهرنا ونستقبل 2015 بروح مختلفة، وقدرة أكبر على تحقيق أهداف ونجاحات عديدة، والاستفادة من هذه السنة سواء كانت إيجابية أو سلبية بالنسبة لنا، من خلال بناء وعى جديد، وهو يمكن تحقيقه بـ11 خطوة: 1 - بالورقة والقلم: هذه الاستراتيجية سواء فى تحديد الأهداف، أو تحليل أمر ما أو مواجهة مشكلة ما، من أكثر الأشياء التى تساعد بنسبة كبيرة فى تحقيق الفائدة التى نرجوها ونتعرف عليها من خلالها وأيضًا يجب أن تعرف أن علماء النفس والإدارة لا يعترفون بالأهداف غير المكتوبة، لذا يجب أن تدون كل المواقف التى أثرت بك فى هذه السنة سواء إيجابية أو سلبية، ابدأ بكل ما تعلمته واكتسبته من خبرات، إضافة إلى الأحداث المميزة ثم اكتب الأشياء التى تراها سلبية، واسأل نفسك ما الشيء الإيجابى الذى تعلمته من كل منها؟ واكتب فى نهاية هذه الورقة: "أنا بطل حياتى" فقد خلقك الله كذلك "أى شيء تركز عليه يزيد" وهذه معلومة صحيحة نفسيًا وعلميًا، واكتب أيضًا أن الله يحبك وخلقك ليسعدك لا ليعذبك. هذه الأوراق يمكنك أن ترجع إليها دومًا كلما مررت بخبرة سلبية، وهذا التدوين سيساعدك على مسامحة الماضى وتخطيه، بل ويحوله فى وعيك إلى قوة دافعة للأمام وسيجعل تركيزك أكثر إيجابية. 2- بعد انتهاء إعادة برمجة وعيك للماضى وجعله لصالحك، وبه تكتسب قوة نفسيه رائعة، ستبدأ فى كتابة أهداف سنة 2015 ماذا تريد أن تحقق؟ بشكل عشوائى أولاً فى سبع جوانب (شخصى - صحى - عائلى - اجتماعى - اجتماعى - روحانى - مهنى - مادى). 3- اطلق على هذه السنة اسمًا إيجابيًا تريد تسميتها به، لأن نيتك ستحرك القدر تجاهك بحسن الإيمان وحسن الظن بالله الذى سيكسبك ثقة بنفسك لا محالة، على سبيل المثال "سنة الوفرة والتميز". 4- ابدأ فى وضع رؤيتك للسنة واعلم أن هذه الرؤية ستعدل على منتصف السنة لأن ما ستتعلمه سيجعلك قد تجعلك مسارك بشكل أفضل وأكثر دقة، ماذا تريد أن تحقق من أهداف بشكل واضح ومحدد وكل شهر اكتب فيه • شىء جديد ستتعلمه. • عدد كتب معينة للقراءة. • خطوات معينة ستجعل هدفك أكثر تميزًا. • نوعيات من البشر تريد أن تتعرف عليهم وتتعلم منهم. • أعمال تطوعية ستكسبك وستجعل تواصلك روحانيًا ونفسيًا واجتماعيًا أقوى. • ممارسة عدد ساعات معينة من الرياضة مهما كانت أو تعلم هواية أو شىء جديد. 5 - احضر لوحة، واكتب عليها أحلامك وأهدافك فى أى شكل تحبه، شجرة وفروع كالأشهر والأوراق كالأهداف أى شكل واستخدم الألوان والأرقام والكلمات والصور لتحفيز عمل شقى المخ، وما يراه العين وتردده اللسان يكون واقعًا، هذه الفكرة تعد استراتيجية العظماء كـ د.أحمد زويل، حيث علقت والدته فى طفولته لافتة على غرفته تقول دكتور أحمد زويل وقد كان. 6- لو قرأت لكثير من العظماء ستجد أنهم تخيلوا نفسهم قبل أن يكونوا، لذا استخدم تمارين التخيل واصنع بالأجندة أو النوت بوك مثل كتالوج لأحلامك على هيئة صور، وردد على نفسك توكيدات إيجابية مثل "أنا مع الله دومًا أستطيع"، مع حسن التخطيط ستجعلك تسعى بشكل أكثر احترافًا وتوفيقًا. 7- اكتب نقاط قوتك وكل النعم التى تمتلكها واقرأها صباحًا ومساءً وردد الحمد لله، يومك سيصير على نحو يجعلك مع تردد تحقيق أهدافك المنشودة. 8 - آمن بالله وثق بنفسك، واشعر دومًا بالرضا. 9- عبر عن مشاعرك سواء الإيجابية أو السلبية فى وقتها وامضى، فمع السعى والتفاؤل والتخطيط دومًا النجاح. 11- خطط دومًا ليومك وقضاء وقتك، وتعلم لعملك، فالمحترفون سيكون لديهم دومًا فرصًا أفضل، والاحتراف يتحقق بالتعلم والتطبيق، واعلم أن يوم بلا تخطيط كمسافر على طريق لا يدرى فيه شىء وليس معه بوصلة، هل تعتقد أنه سيصل؟

      http://goo.gl/BLz4oB

      للحصول على شريك الحياة المناسب إتبعى الآتى|مجلة لهن

    • هبة سامى
    • للحصول على شريك الحياة المناسب إتبعى الآتى



      للحصول على شريك الحياة المناسب إتبعى الآتى
      لهن - فاطمة بدار
      نبحث دائما عن شريك أو شريكة الحياة طوال حياتنا ، ونبدأ نسأل أنفسنا هل الطرف الآخر هو المناسب للحياه معه / ها وتوضح ذلك هبة سامى - محاضر فى علوم التغير والعلاقات الإنسانية - عن طرق الحصول على شريك الحياة المناسب وهى :
      - اشعر بالامتنان تجاه نفسك ، وعِش مستمتع حياتك مليئة بالمواهب وابراز القدرات والتجديد والتغيير والتعلم .
      - اكتب مواصفات الشريك الذي تزداد معرفة بها مادمت تطور مع الوقت وتزداد حب لذاتك ومعرفتك بقيمة الحياة  بتفاصيلك ستجد نفسك تحدده بلا احساس بعدم الاستحقاق .
      - اشعر بالاستحقاق فالكون كله به وفرة وضعها الله عز وجل لا تغلق قنوات الطاقة والرزق وتقول هذا حال الجميع او هذا حالي ولن يتغير لا تقبل بوضعك دون تسعى فى تغييره .. حين تخرج وتندمج بمبادىء ثابته ومشاركة مجتمعية مميزة .. بثقة فى انك تمتلك شىء يبحث عنه شريكك المنتظر .
      - مارس تمارين التأمل والتنفس وتخيل نفسك فى علاقة رائعة وتشعر بالسعادة .
      - لو لديك موهبة مثل الرسم ارسم نفسك مع شريك الحياة ويمكن ان تفعل ذلك من خلال صورة جميلة لعلاقة مميزة وضع صورتك عليها .. استخدم ابداعك لانه يقوى حدسك وشعورك بما يتحقق ومادمت تشعر ان كل شىء قريب سيقترب منك كل ما تريد من نجاح وتميز فى العلاقات
      - عِش مشاعر الامتنان وقدم يد العون للاخر .
      -تسامح مع الماضي .. وخُذ منه الدرس والعبرة وبهذا ستسامحه لانه اهداك معرفة اقوى عن ذاتك وعلاقاتك ومن من الافضل ان يكون فى حياتك ومن لا
      - اعد ترتيب كل شىء حولك فالمحيط صورة مما يحويه عالمنا الداخلي ان كان مرتب كنت داخلك مرتب ومنظم ومرتاح .
      وهذا يجعلك متجدد .. بالأغلب لا تحدث الاشياء الذي يتمناها فرد حديثه الداخلي سلبي ويشعر انه لا يستحق او لديه ذرة شك .
      وتقول هبة سامى : الفراغ يُضاعف الحديث السلبي مئات المراة كلما تحادثك نفسك بامر سلبي أفرُغ للقراءة ستجدد روحك وتعيد الامل داخلك ولاسيما ان كانت الكتب تدعو للتفاءول والثقة باستراجيات مختلفة لتغير وتجديد الحياة .
      وتوضح أن النصف الاخر يأتي حين يكتمل النصف الاول ويكون متأهب وجوده .. تعلم واتقن جودة الحياة فكل ما نريده يقبع على الجانب الاخر من بحر العلم والتأمل والتدبر والايمان والثقة .. اعبره ستجده .

      هبة سامي مؤسسة صالون 'عاوز أتغير': شاركنا هدفك ونشاركك في تحقيقه | مجلة عربيات الدولية

    • هبة سامى
    • هبة سامي مؤسسة صالون 'عاوز أتغير': شاركنا هدفك ونشاركك في تحقيقه | مجلة عربيات الدولية



      فتاة مصرية واعدة أخذت على عاتقها الدعوة بأقصى جهد تملكه إلى التغيير بمعناه الواسع الشامل، موقنة أن التغيير لا يبدأ إلا من الإنسان نفسه. هبه سامي التي تعمل محاضر وكاتب في علوم التغيير والعلاقات الإنسانية والتنمية الذاتية، خبير تطوير نفسي وإجتماعي، باحث وكاتب في الصحة النفسية، باحث في علم النفس القرآني وعلوم الإجتماع والأسرة، مؤسس صالون (عاوز أتغير)، مؤسس (دورة تغيير) على مستوى جامعات مصر، مؤسس فريق (مُغيرات ومغيرون)، تتحدث في حوار خاص لمجلة عربيات عن إنجازاتها وطموحاتها.
       
      بداية.. هل  يعد المؤهل الدراسي  نقطة ارتكاز للطموح؟ أم أن التغيير هو نقطة انطلاقك؟
      كان حلمي وحلم والدي رحمه الله أن أصبح طبيبة بشرية، ومنذ يوم ميلادي وضع على باب شقتنا لوحة بالرخام عليها اسم الدكتورة "هبة الله سامي". كبر داخلي الحلم والتحقت بالقسم العلمي بالثانوية العامة ولكن مجموعي كان 86% حينها صدمت وتحطم حلم الالتحاق بكلية الطب فقمت بالتحويل للقسم الأدبي، واجتهدت وذاكرت، وبالفعل حصلت على مجموع 97% في السنة الثانية ولكن مجموع السنتين  كان سببا في التحاقي بكلية الآداب، وقد اخترت اللغة اليونانية لأحصل على شهادة إجادة اللغة الإنجليزية غير معرفتي بلغة ثانية وثقافة وحضارة وفلسفة وتاريخ، وبالفعل أحببت تخصصي وتفوقت فيه كما اشتركت بأنشطة كثيرة.. وعملت في مجال الصحافة في بداية السنة الثانية، وقدمت أبحاث في العلوم الإنسانية وقمت بإدارة جمعية خيرية لتحفيظ الأطفال القرآن الكريم.

      الشباب يبحث عن الفائدة والمتعة والفرصة

      كيف تمكنت من تفعيل دورك تجاه المجتمع من حولك على نطاق أوسع من محيطك؟
      انشأت حسابي على "الفيسبوك" وأصبحت أكتب مقالات عن كل ما يخص الإنسان والمجتمع ويسهم في تطويره ويحفزه على التأمل في فلسفة عميقة، وأيضا بسيطة ليفهم نفسه والعالم من حوله.. كنت أرى أن كل شخص قادر على المساهمة في التغيير، ومن كثرة حضوري للندوات والدورات واهتمامي بالقراءة والأبحاث اتضحت لي رسالة جديدة ووجدت أن لدي قدرة على خدمة المجتمع فبدأت بإنشاء مجموعة "عاوز أتغير" ومنها كنت أرسل مقالات، ورسائل تحفيزية، ووظائف، ومواعيد دورات وندوات، وحاولت أن أستغل علاقاتي الاجتماعية وأن أصل لأكبر عدد ممكن لينتفع ويكون لديه هدف ورسالة وإيمان بذاته، ومن ثم يغير حياته للأفضل، ثم تطورت المجموعة وانتقلت من فيسبوك إلى المدونة التي أنشر فيها مقالاتي، وفي  10-3-2012 فكرت أن تتحول المجموعة والمدونة إلى لقاء حي مع الناس وجها لوجه ولكن بشكل يواكب روح العصر واحتياجات الشباب مع الحرص دائماً على تواجد ثلاثة عناصر فيه وهي "الفائدة، المتعة، الفرصة"
        
      ولماذا هذه العناصر الثلاثة على وجه الخصوص؟
      لأن هذا الثلاثي هو الذي يبحث عنه الشباب، وبالفعل أول يوم لميلاد صالون "عاوز أتغير" استضفت أصحاب رسالة وعلم وأثر وشهرة، وحاورتهم على الملأ؛ كي يستفيد الحضور من تجاربهم وعلومهم ومجالاتهم المختلفة، وأيضا أهتم بالجانب الفني والمواهب من شعر وغناء وأصحاب المبادرات والأفكار المختلفة ليدرك الشباب أن كل شيء متوفر ولكن عدم البحث أحيانا واليأس يجعلهم يقفون "محلك سر".

      "عاوز أتغير" يخاطب الإنسان باتجاه يوحد ولا يفرق

      ومن هي الفئة المستهدفة من خلال صالون "عاوز أتغير"؟
      دائماً كنت أقول قبل الصالون لديك هدف أو حلم تعال وشاركنا بنفسك وإن لم يكن لديك، سيكون لك بيننا مكان وسيولد هدفك ورسالتك معنا، وبالفعل أول صالون نجح نجاح باهر وحضره عدد كبير، وأحيانا استضيف نماذج نجحت فى مجال يرغب أحد من الحضور أن يتميز فيه.. فتكون فرصة ليعرف من خلاله كيف يصل للنجاح، والكثير ممن حضر الصالون قد تغير بشكل ملحوظ لأن نيتي -قانون من قوانين صناعة الاشياء- نيتي فيه أن يصبح أهم صالون في التاريخ يغير ويطور وينقل ويجعل كل شخص يؤمن بدوره في التغيير الإيجابي. 
       
      كيف ترين صالون "عاوز أتغير" بالمقارنة مع الصالونات الثقافية في الفترات السابقة؟
      قديما كانت الصوالين لنخب المجتمع والمثقفين، ولكن "عاوز أتغير" يحضره الجميع في بيئة صحية، دون النظر للدين أو اللون  أو العرق، والرسالة التي نقدمها بوسعها أن تصل إلى الجاهل والأمي والمثقف.
       
      إذن إذا أردنا تحديد أهدافك بدقة من فكرة الصالون فماذا تقولين؟
      أهدافي بالصالون عديدة ومختلفة وكل مرة أقدم شيئا مختلفا، ولكني لا أناقش فكرا واحدا أو مجالا بعينه، بل من كل المجالات الفكرة الثابتة هي التغيير، فنوقظ هذا الوعي من خلال التجارب المختلفة ومناقشة كيف يتم التغيير من أكثر من رؤية واتجاه يوحد ولا يفرق، يبني ولا يهدم، يصنع ولا يدمر، ودائماً ما أخاطب الإنسان، والإنسان فقط هو صانع التغيير.
      الطموح بتحويل الفكرة إلى أكبر جمعية نسائية في العالم العربي

      كيف يمكن تطوير الفكرة وتعميمها؟
      هناك تطور للصالون من خلال حلم جديد ولد يوم 12-12-2012 بميلاد من سيصنعون التغيير وهم فريق "مغيرات ومغيرون" وبدأنا بفريق "مغيرات" للبنات والسيدات شعاره "بالايمان والعلم والعمل تتغير الأمم"، حيث تخضع العضوة لدبلوم تأهيل نفسي واجتماعي لمدة 16 شهر بخطة دقيقة وأهداف لخدمة المجتمع، وتبدأ بتدريب غيرها حين تتغير كل "مغيرة" من داخلها وتكتسب مهارات عديدة في القيادة، والتنمية الإنسانية، والذكاء العاطفي والاجتماعي، وإدارة الذات.. وأطمح إلى تحويل الفكرة لتصبح أكبر جمعية نسائية بالوطن العربي، كما أدعو إلى تدشين يوم تعرفه مصر كلها بيوم "المُغيرة المصرية".
      التغيير هو البصمة التي نتركها على مجالات عملنا واهتماماتنا
      ما هى الرسالة التي يمكن أن توجهينها للشابات العربيات حتى يحذون حذوك في كونك فتاة عربية متميزة؟
      ما زلت أرى نفسي فى البداية، ولكن من خلال تجربتي أقول أن الإيمان والرضا بالقضاء والقدر والمرونة والسعي نحو التفوق والتميز أهم عناصر النجاح، فلو أنني التحقت بكلية الطب كان أبي سيغادر الحياة دون أن أرى بعينه كل ذلك الفخر بما حققته، وأقول لكل فتاة اتركي بصمتك على التاريخ، واخرجي من كل محنة بمنحة فالنجاح يكمن فى تخطي التحديات، وحتى الإبتلاء ينتهي بمجرد استيعابنا للحكمة، والعزيمة على البداية من جديد.

      صور ندوة أنا وأنت بنتغير لـ شريك الحياة

    • السبت، 13 ديسمبر، 2014
    • هبة سامى
    • الدستور | تأهيل المرأة نفسيًا واجتماعيًا ضروري لتغير في المجتمع

    • هبة سامى


    • تأهيل المرأة نفسيًا واجتماعيًا ضروري لتغير في المجتمع

      الخميس 09/أكتوبر/2014 - 10:07 ص
      طباعة ة سامي، محاضر علوم ة سامي، محاضر علوم التغيير و العلاقات الانسانية دينا حمدى
       
      تحدثت هبة سامي، محاضر علوم التغيير والعلاقات الإنسانية، فى برنامج صباح التحرير عن كيف تغير المرأة من نفسها.
      وأوضحت سامي، أن فكرة التغيير تأتي من البيئة الإيجابية، فإذا أرادت المرأة أن تغير من نفسها لابد أن يكون ذلك على المستوى النفسي والاجتماعي فهي لابد وأن تكون مؤهلة حتى تحدث تغيير في المجتمع.
      وأضافت أنها سعت لعمل دبلومة لفريق المتغيرين والمتغيرات ليتعلموا طرق التغيير على المستوى النفسي والاجتماعي وكيف تصنع المرأة من نفسها قائدة، مؤكدة عملها على تجهيز ورش وندوات للفريق لإدارة فكرة التغيير.


      http://www.dostor.org/691246

      اليوم السابع|للنساء فقط.. "مغيرات ومغيرون" ينظم أمسية حول اختيار شريك الحياة

    • هبة سامى
    • هبة سامى مؤسسة فريق "مغيرات ومغيرون" 

      هبة سامى مؤسسة فريق "مغيرات ومغيرون" 
      كتبت سارة درويش
       تحت عنوان "أنا وأنت بنتغير" ينظم فريق "مغيرات ومغيرون" أمسية مجانية حول كيفية اختيار شريك الحياة والتعامل معه، للنساء فقط من المتزوجات أو المقبلات على الزواج، يوم الخميس 11 ديسمبر، فى الرابعة مساءً، فى مقر مكتبة مصر العامة بالدقى. تأتى الأمسية فى إطار الاحتفال بمرور عامين على إنشاء الفريق، وتقدمها "هبة سامى" مؤسس الفريق، والمحاضر فى علوم التغيير والعلاقات الإنسانية، وتتناول خلالها عدة محاور منها كيفية فهم الاختلافات الأساسية بين الجنسين، ومراحل العلاقة بينهما والسن المناسب للزواج، إضافة إلى كيفية اختيار شريك الحياة وكيفية التعامل وقت الخلاف وطريقة التخلص من شبح تأخر سن الزواج. تناقش الأمسية أيضًا كيف تعد كل فتاة نفسها لتكون صاحبة رسالة مميزة وتكون حلمًا لأى رجل، وليس العكس، كيف تهتم بجمالها الداخلى والخارجى أيضًا مع فقرة خاصة للجمال مع متخصصين فى الموضة والجمال. وتقول "هبة سامى" لـ"اليوم السابع": "المرأة هى نصف المجتمع ومربية النصف الآخر، وهى تستحق أن تدير حياتها بوعى يجعل منها "زوجة العظيم وأم القائد"، وهذا يحدث حين تتبنى رسالة تؤمن بها قبل الزواج او بعده، وأن تفهم معنى القيادة والتميز وكيف تحافظ على فطرتها وتتسلح بفهم ذاتها وطبيعة التعامل مع الآخرين خاصة الجنس الآخر بدون شعارات زائفة، أراها تسلب المرأة حقوقها أكثر مما تكسبها إياها". وتضيف "الحق الأهم الذى يجب أن تتمسك به كل أنثى هو أن تكون نفسها، وأن تملك رسالة مميزة وأن تكون حلم كل رجل وليس الرجل هو حلمها الوحيد، فتضيع".
       http://goo.gl/xQOr6w

      بجريدة الدستور | أنا وأنت بنتغير فى مكتبة مصر العامة

    • هبة سامى
    • الخميس.. " أنا وأنت بنتغير" في مكتبة مصر العامة

      الإثنين 08/ديسمبر/2014 - 04:14 م
        الخميس..  أنا وأنت هبه فتحي
       
      تنظم مكتبة مصر العامة، في الرابعة مساء يوم 11 من ديسمبر الجاري، ندوة بعنوان" أنا وأنت بنتغير"، بمقر المكتبة، وتقام الندوة بالتعاون مع فريق " مغيرات ومغيرون"، وذلك في إطار الاحتفال بمرور سنتين على إنشاء فريق مغيرات ومغيرون، حيث تحاضر فيها، هبة سامي، قائد الفريق.

      وتناقش الندوة، كيفية اختيار شريك الحياة، ومدمرات الحياة الزوجية، أوهام الحب والزواج، إضافة إلى كيفية إدارة الخلافات.

      يذكر أن هبة سامي، هي محاضر في علوم التغيير واستشاري العلاقات الإنسانية، قائد فريق مغيرات ومغيرون، ومؤسس ومدير صالون عاوز أتغير

      http://www.dostor.org/730297

      اليوم السابع | "الرضا" كلمة السر لتخطى التجارب السيئة

    • الأربعاء، 3 ديسمبر، 2014
    • هبة سامى
    • هبة سامى مؤسس صالون عاوز اتغير 
      الرضا بعد كل تجربة، ليس من الأمور السهلة التى يمكن أن نحقق فيها التوازن، وهو ما تتحدث عنه هبة سامى محاضر علوم التغيير والعلاقات الإنسانية ومؤسس ومدير صالون "عاوز اتغير". تقول هبة سامي، بعد كل تجربة مهما كانت سيئة أو مريرة يمكن أن تتجدد حياتنا للأفضل، ولكن هذا يتوقف على رؤيتنا لما حدث وطريقة استيعابنا له، فهناك أشخاص ينهون حياتهم عند عتبة شىء أو شخص ما، رغم أن الحياة مستمرة هم فقط أغلقوا أعينهم وقلوبهم وعقولهم عن استيعاب ذلك، ورؤية ما حدث بعين الرضا، لينالوا الهدية وراء كل تجربة سيئة وهى الخبرة والنضج والعوض بالأفضل، إضافة إلى الاستمرارية فى حياة وعلاقات أكثر تميزًا". وتوضح "علاقتنا بكل شىء تتجدد بعد كل تجربة أو موقف أو حدث، بشرط ألا نراها بعين الشكوى والتشاؤم فتقف حياتنا بيدنا وليس بفعل التجربة السيئة، بالتالى فالمسألة اختيار بين السعادة والشقاء". وتضيف المحاضر فى علوم التغيير والعلاقات الإنسانية "الفقدان والفراق مؤلم بكل أشكاله، ولكن يمكننا أن نستغل الألم بشكل إيجابى ونخففه بالدعاء لمن رحل بالرحمة ولنا بالصبر مثلاً فى حالة الموت، أو بإعادة تقييم علاقاتنا والاستفادة من التجربة إذا كنا خسرنا علاقة ما، ولكن لا يجب أبدًا أن نستسلم للألم ونترك له عمرنا ومشاعرنا وأفكارنا"، مشيرة "كلنا نأتى فى حياة بعضنا كأدوار، هناك أشخاص سيظلون معنا إلى نهاية العمر وهناك آخرون سينتهى دورهم فى حياتنا فى مرحلة ما، سواء بوفاتهم أو بانتهاء علاقتنا بهم، أو بإشارات كثيرة توضح لنا أننا يجب أن ننهى هذا الدور بأيدينا، فندرك وقتها أن هناك أشياء تختفى من حياتنا لتفسح مكانًا لأشياء أفضل، أو لنكون نحن أكثر نضجًا وخبرة فى كيفية الاحتفاظ واختيار الأشياء الثمينة فى حياتنا".
      على بوابة اليوم السابع
      http://goo.gl/cYxXQc

      بجريدة البلد | العلاقات المغلقة خط أسود

    • هبة سامى
    • العلاقات المغلقة .. خط اسود … بقلم : أمل علي
      لوحة ورق
      قد يري البعض غموض العنوان الا انه كثيرا ما يمر بحياتنا دون ان نعي بنوع تلك العلاقه ونستمر وراء مشاعرنا الجارفه بلا ادراك لما ورائها من مخاطر نفسيه بدرجه كبيره مرورا بالوقت والعمر الذي يفقده الطرف المستغرق في العلاقه .
      فهذه العلاقات تعد بمثابة خط اسود في حياة من يرتادها .. نعم خط اسود فأبوابها دائما موصده ونهاياتها يشوبها الفقد والألم إنها الحقيقه المؤلمه التي تكشفها النهايات فحينها لايجدي الندم علي ما فات فسنوات العمر قد مضت والجروح بعدها تمددت .
      وتظهر العلاقات المغلقه في صور عده كالتعلق بشخص متوفي رحل عن الحياة ولن يجدي ان نتعلق بذكريات معه فهو لن يعود وكذا الحب والاعجاب من طرف واحد وهو اكثر انواع هذه العلاقات آلما وتأثيرا سلبيا علي نفسية المحب فهو يراقب دائما من بعيد دون جدوي فالآخر مستغرق في حياته وكيانه لايآبه بمن يحاول ان يقتحم حياته ولايلقي له بالا .
      وهنا تقول أ.هبه سامي محاضر في علوم التغيير والعلاقات الانسانيه ومؤسس ومدير صالون عاوز اتغير
      ان الحياة احيانا رغم استمرارها الا انها قد تقف عند شخص عند تجربه ما خُذل فيها المحب كحب من طرف واحد او وفاة عزيز يُحبه ، كم هو مؤلم الفقدان والفراق بكل اشكاله وصوره ورغم اختلافهما فوفاة الشخص اقل ضررا من جرح شديد عميق في القلب فوفاة حبيب تظل ذكراه عالقه في الاذهان ويأخذنا الحنين بحب طاهر يخفف عنا الم الفقدان الدعاء له بالصبر والسلوان وايضا بكل عمل خير بمثابته تُرفع درجته في اعالي الجنان ، أما الجرح الغائر يظل ينزف ان لم يعالج سواء اوهمنا انفسنا بالتخطي او تركناه ينزف ويحرك كل علاقاتنا للأسوء بل وحياتنا اونتركه بإستسلام ضعيف أن يأخذ من عمرنا ومن مشاعرنا وأفكارنا .
      فهناك اشخاص ينهون حياتهم عند عتبة شئ او شخص رغم ان الحياة مستمره هم فقط من اوصدوا ابوابها واغلقوا اعينهم وقلوبهم عن رؤية مايحدث لهم بعين الرضا .
      ومن يقرر استمرار الحياة بتجدد التجارب والاحداث ورؤيتها بعين الحق فحياته تتجدد للأفضل فهو من يراها ويتجه معها نحو التميز والنجاح والسعاده ،
      اما من يقرر ان ينظرلها بعين الشكوي والتشاؤم فتقف حياته عند عتبة شخص او تجربه اوقفها هو بيده لابيد شخص اخر ولا احد غيره حتي المولي عز وجل جعل دُعاءه يرد القدر فكيف لايكون بطل حياته قولا وفعلا ويصل بها في كل مراحلها لأفضل خيار ؟؟؟!!!
      عندما ننظر لمعني علاقه فهي تعني مرسل ومستقبل طرفان في كيان واحد بينهما تجاذب تلك العلاقات المغلقه تفتقد لأحد الطرفين فطرف واحد لايجد من يبادله الشعور من يشاركه الحياه يبحر وحده كطائر بجناح واحد كلما همّ بالطيران سقط جريحا دون جدوي .
      حياتنا انقي وارقي من ان تُلوث بخطوط سوداء لن يمحيها الزمان ولاحتي الرحيل من المكان فهي علاقات سوادها دامس وجرحها غائر ….
      ارتقوا بحياتكم فهي اقصر من ان تشوبها الأحزان والسعي وراء النسيان .


       http://www.albelaad.com/archives/32780

      صباح التحرير ويك إند - 9-10-2014

    • الأحد، 30 نوفمبر، 2014
    • هبة سامى
    • الكاريزما .. فطرية أم مكتسبة مع "هبه سامي" | صباح مساء

    • هبة سامى
    • على بوابة لهن | طرق التعامل مع الرجل المشغول دائماً

    • هبة سامى
    • طرق التعامل مع الرجل المشغول دائماً
      لهن - فاطمة بدار
      كثيراً من الفتيات والنساء تعانى من الرجل المشغول دائماً وأحياناً تتهمه المرأة بالتجاهل والإهمال وتطلق عليه مسمى الرجل البارد .

      وتوضح  هبة سامي - محاضر علوم التغيير والعلاقات الإنسانية وخبيرة تطوير نفسي واجتماعي – كيفية التعامل مع الرجل المشغول دائماً ، قائلة : أن أول العلاقة  تجدي رجل مشغول ومع ذلك لديه وقت ليقترب ويهتم ويحاول بكل الاشكال ينال قلب شريكته ثم بعد ان يتعرف عليها ويعرف شخصيتها وينال قلبها وتبدأ تبادله الحب والإهتمام ، تجدي عمله فجأة بدأ يأخذ وقت وإهتمام على غير ما اعتدتي عليه او جعلك تعتادي عليه وأصبح له الأولولية وأصبح يجعله أكثر ضغطاً وأقل وقتاً وإهتماماً بالعقل .

       وتضيف : تبدأ المرأة تشتكي وهو إما يناقش ويحاول ان يجد حل مع شريكته إما يطلق عليها صناعته الرجولية ويقول ” إمرأة نكدية ” .

      وتنصح هبة سامى : إن المرأة الذكية بإمكانها بكثير من الوعي والذكاء ان تدير العلاقة وتجعل شريكها دئم الرغبة فى التقرب منها دون إفصاح ، مشيرة إلى بعض الخطوات السحرية التى ستجعلك تستعيدي وهج أول العلاقة :
      1- قدري عمله وإدعميه .
      2- أشرحي له مدى سعادتك بإهتمامه .. ركزي على ما تريدين منه ولكن بطريقة الإمتنان لإهتمامه او لحظات ستعدتي بها معه .
      3-حولي مسار تفكيرك بدلاً من التركيز على عدم وجوده المستمر والمقارنه بالبداية وشكك فى عدم محبته او افتقاده للهفة والشوق بصناعتهم مجدداً إمتني وركزي على كيف كان قريب واشعري ان هذه بإمكانه ان يتواجد نفس تلك المشاعر كل يوم وانتي اكثر فهماً له ولمفاتيحه .
      4-تجددي وكوني مرحة خفيفة الظل بثقة فى نفسك وبما تمتلكيه فى قلب رجلُلك وتزيديه بدلاً من أن تكوني شكاءة وستجدي منه أكثر .
      5- أدخلي حياتك إهتمامات جديدة وشىء يجعلك دائمة التغير للأفضل شكلاً وموضوعاً .
      6-بعد مرحلة يرى الرجل بها انه علِم كل شىء عنك وأصبحتي له كتاب مفتوح يمل قراءته مجددا وصفحاته بنفس الرتابة والتفاصيل .. أجعلي هناك صفحات متجددة .. لا يمل منها أبداً .
      فلولا متعة وجاذبية قصص شهرزاد لِمَ بقيت على قيد الحياة لتقص الف ليلة وليلة
      فهذا سيجعله دائم الحضور معكِ والإنبهار بكِ وهو يبدع فى عمله ويمكن بقليل من الوقت ملئه إمتنان وشعور بالسعادة بقربك يجعله أكثر نجاحاً وأكثر قدرة على إسعادك .. ما تقدريه وتركزي عليه فى رجلك يزيد سواء كان سلبي او إيجابي .
      7- خطأ كثير من السيدات انها حين تُحب وترتبط او تتزوج .. أنها تُكرس كل وقتها وحياتها لشريكها وعائلتها بشكل مبالغ فيه مما يجعلها تهمل مصدر الجمل والإبداع (نفسها ) ثم يُقابل ذلك بعدم تقدير عطاءها بالشكل الذي تحتاجه هي .. وهناك من تتحمل ظنأ منها ان هذا الواجب .. وهناك من تتذمر وتصف من حولها بالحجود وشريكها ويتدمر كل شىء ولا تعلم ان هذا ايضا من صناعتها .
      فلا تجعلي حلمك رجل احرصي ان تكوني حلم كل رجل إمرأة مبدعه تعطي كل شىء فى حياتها حقه .. لديها إهتمامات واشياء تبدع فيها وتخرج طاقتها وتكتسب طاقة جديدة وحياة جديدة كل يوم يجعلها اكثر رغبة فى العطاء بشكل مختلف .. يجعل من حولها يقدرها بشكل أكبر ويسعد بصحبتها لانها فى المقام الاول سعدت بصحبة نفسها .
      8- التركيز على اللوم والشكوى والحزن والملل واتهام الرجل انه لم يعد يحبها او تصمت وهي بداخلها نار مشتعله حزينة فاقدة للطاقة تجعل حتى الوقت الذي تحسبه انه قل يقل اكثر وتقول كثير ما اقول له والوضع يزداد سوءاً هذا لسببين :

      السبب الاول : لان الرجل بتركيبته النفسيه والعمليه .. يحب ثنائي المراة الذكية فقط هي من تستطيع دمجهم معاً الإستقرار والتجدد .
      فإذا وفرت له شىء واحد اصبح يرى ويعبر عن حبه بشكل مختلف .. او نفسياً ينشغل باى شىء اخر وياخذ زقته وانتي فى قلبه .. لا تكوني روتين فى حياته .. تطلبي منه نفس الشىء من بداية العلاقة ويستمر ويستمر هي مسئولية وعطاء متبادل ومراعاة للتعامل مع نفسيه الشريك حسب تركيبته .. فهو يبرر انه يحبها ولكن لو هي تحبه تقدره وتقدر عمله ويبدء اتهامها باشياء كثيرة تجعل المراه تتهمه انه لا يحبها ولا يفهمها فتزيد من الملل والروتين وتشعره انها واجب وليش مشاعر يحتاج منها ذكاء فى التعامل معه ولكن لفقد الوعي بالاحتياج والمشاعر وطبيعة كل مرحلة فى العلاقة .. بدلاً من ان تزيد عمقاً فتجعل الطرفين سعداء .. تجعلهم أكثر بعدا ونفورا وسطحيه .

      السبب الثاني : التوقع المبالغ فيه من الطرفين وعدم تقبل الواقع .. وعاطفية المراة وإحتياجها لمن يشعرها بالامان كله يحتاج عطاء الاخر ولا ينظر كيف يخدم ليحدث ذلك
      9- افهمي ان لكل مرحلة متطلبات كي تمري بها وانتي اكثر وعي وسعادة .
      10- اخلقي اهتمام مشترك بينكم .. إزدادي ثقافه كي يكون فى مجال واسع لحديثكم.
      11- بشكل غير مباشر ومباشر اطلبي احتياجك وانتي على ثقة فيه انه يستطيع عمل ذلك وانك تقدري كل شىء منه .
      12-لا يوجد رجل مشغول دائماً ولا شخص مشغول دائماً .. هناك انشغال وضغوط واشياء عديدة ولكن هناك من يجعل لكل شىء مذاق خاص فيزيد الطاقة .. وهناك من يجعل كل شىء ملل فيجعل الطاقة محدودة على شىء ما .. إنه أكسير المشاعر وحالة الوهج وان كل شخص يريد ان يسعد شريكه دون رواسب سلبية او ملل التي تكون باول العلاقة .
      فكوني دائماً واجعلي علاقتك كالبدايات ولا تكون بداية جديدة مع كل مرحلة تزيد ما بينكما ويقترب منك وتكوني دائماً من قائمة الأولوليات قدر ان تكوني على ثقة بنفسك متجددة تفهمين مفاتيح الرجل وتجدين إستخدامها .. مؤكد ستكوني أسعد الرجال ليس تركبيه صعبة الفهم .. هم فقط بإحتياجات مختلفة عنك وفريها سيوفر لك إحتياجك حين تعبري عن إمتنانك له عندما يحدث ما يجعلك سعيدة دون شك ولا الام ولا خوف .. فهذا فصل من فصول كتاب الحب وليس كل الكتاب كم يظن اهل الهوى ان الحب عذاب وخوف وشك وغيرة خانقة .. هم فقط فصل القليل منه كالملح يجعل الطعام له مذاق رائع .. والكثير منه لن يجعلك تستطيعي اخذ الا اول معلقة منه
      اما المشاعر فالقليل منها فقط كالكثير من كل شىء .. وهي فصول كتاب الحب جميعها بمراحله التي تتغلغلها مسئولية وحياة ورسالة وعطاء للعالم ، لا تجيدي قراءة اول صفحة فى الكتاب وتهملي البقية .

      وختمت هبة سامى - محاضر علوم التغيير والعلاقات الإنسانية- نصائحها للتعامل مع الرجل المشغول دائماً قائلة : (اقرئي واكتبي قصتك بيدك ولا تظني ان كتاب الحب فصل ، ونحن العرب نظن ذلك ونعيش بذلك لذا تكثر عدد الطلاق والانفصال لعدم استطاعة طرفي العلاقة على مواصلة فهمهم لفصول الحب ، فالحب عندنا شىء انتحاري .. ينهوه بالزواج ، هم فقط أقل وعياً بكتاب الحب وفصوله التي تدعم وتثبت ان الحب أكبر نعمة على وجه الارض بها يفعل الاعاجيب .. وقليل منهم فاعلون . ! ) .



      صالون عاوز أتغير السادس | بدار الأوبرا المصرية

    • الجمعة، 28 نوفمبر، 2014
    • هبة سامى
    • اليوم السابع | 10 خطوات لتحظى بشريك الحياة الذى تحلم به

    • الخميس، 27 نوفمبر، 2014
    • هبة سامى
    • هبة سامى محاضر علوم التغيير والعلاقات الإنسانية 
      أحيانًا ما يفسد علينا الانشغال بالعثور على شريك الحياة المثالى الاستمتاع بالحياة، وكلما مرّ الوقت وازدادت التجارب التى لم تكلل بالنجاح وتأخر العثور عليه يزداد التوتر والقلق، وتتضاعف المخاوف، ولكن وكما تقول "هبة سامى"، محاضر علوم التغيير والعلاقات الإنسانية، مؤسس ومدير صالون "عاوز أتغير"، النصف الآخر يأتى حين يكتمل الأول، ويكون مستعدًا لوجوده، لذا يجب أن نعد أنفسنا لنكون جديرين بالشخص الذى نحلم به، وتقدم 10 خطوات ونصائح لتحقيق ذلك: - اشعر بالامتنان تجاه نفسك، واستمتع بحياتك وابرز قدراتك ومواهبك، وكن مستعدًا لتقبل التغيير والتعلم. - اكتب مواصفات الشريك الذى تحلم به، والتى تعرفها كلما تطورت مع الوقت وازداد حبك لذاتك ومعرفتك بقيمة الحياة، ومعرفة نفسك أكثر، بالتالى تحدد مواصفاته عن ثقة من دون شعور بعدم الاستحقاق. - اشعر بالاستحقاق فالكون كله به وفرة وضعها الله عز وجل، لا تغلق قنوات الطاقة والرزق وتقول هذا حال الجميع أو هذا حالى ولن يتغير ولا تقبل بوضعك دون أن تسعى لتغييره. - تعرف على نفسك وحدد مميزاتك لتكن واثقًا بأنك تملك شيئًا يبحث عنه شريكك المنتظر. - مارس تمارين التأمل والتنفس وتخيل نفسك فى علاقة رائعة وتشعر بالسعادة. - لو كنت تتمتع بموهبة مثل الرسم، ارسم نفسك مع شريك الحياة ويمكن أن تفعل ذلك من خلال صورة جميلة لعلاقة مميزة، وضع صورتك عليها، استخدم إبداعك لأنه يقوى حدسك وشعورك بما يتحقق وما دمت تشعر أن كل شىء قريب سيقترب منك كل ما تريد من نجاح وتميز فى العلاقات. - عِش مشاعر الامتنان وقدم يد العون للآخر. - تسامح مع الماضى وخُذ منه الدرس والعبرة وبهذا ستسامحه أنه أهداك معرفة أقوى عن ذاتك وعلاقاتك ومن ترى أنه من الأفضل أن يكون فى حياتك، ومن يجب استبعاده. - أعد ترتيب كل شىء حولك فالبيئة المحيطة صورة مما يحويه عالمنا الداخلى، إن كان مرتبًا كنت داخلك مرتبًا ومنظمًا ومرتاحًا. - الفراغ يُضاعف الحديث السلبى مئات المرات، فكلما وجدت نفسك تفكر فى شىء سلبى حاول أن تنشغل بأى نشاط ويفضل أن يكون القراءة، فهى تجدد روحك وتعيد الأمل داخلك، ولاسيما إن كانت الكتب تدعو للتفاؤل والثقة باستراتيجيات مختلفة.



      على بوابة اليوم السابع
      أضغط لقراءته على البوابة إذا أردت

      هبة سامي : احذري الزوج المستهتر | بمجلة الأذاعة والتلفزيون عدد 15 نوفمبر 2014

    • الأربعاء، 26 نوفمبر، 2014
    • هبة سامى






    • 10538580_10201989911709237_4910025243665436226_n.jpg
      توضح هبة سامي ، المحاضر علوم التغيير والعلاقات الانسانية ،و مدير ومؤسس صالون عاوز أتغير ،و قائد فريق مغيرات ومغيرون أن من الصفات التي يجب أن تتجنبها أى أنثى عند الارتباط  بالرجل البخيل والجبان ، و الرجل الغير مسئول، وتقول هبة لكل بنت مقبلة على الزواج :"عليكي بالحذر من الزواج من  رجل مستهتر حتى لو كنتِ تحبيه أو هكذا تظني لأن مع الوقت هذا الرجل لن ستنزف مشاعرك ووقتك  فقط بل  أيضاً  سيستنزف احترامك له   وسيستنزف مع الاحترام كل شىء تحتاجه الأنثى  من اهتمام ورعاية ".
      وتعرف هبة المستهتر بأنه كل رجل  لا يشعر بقيمة أى شىء يمتلكه ولا يقدر مسئولياته تجاه شريكة الحياة ، كما أنه متكاسل في أداء الدور المطلوب  وأيضاً من صفاته البخل في العواطف  وعدم سعيه لمعرفة حاجة الشريك وتلبيتها، والتذبذب بين القرب  والبعد ،  عدم الوضوح ، والفتاة لن ترى منه سوى الكلام فقط أما عن الفعل فستجده يجرح ويهين دون أن يشعر بذلك ، يشعر بالذنب فقط عندما تقرر الانفصال أو يتركها مدة طويلة ثم يعود ،و لا يعرف ما يريد بالتحديد ، مُتخبط ، وهذا الرجل بشكل عام لا يمكن الشعور  معه بالأمان  أو الراحة ، ودائماً شريكته تعيش معه في معاناة ، وتضيف هبه أنه في أحيان كثيرة تخدع الفتاة نفسها قبل الزواج بمثل هذا الرجل المستهتر بأنها تفهمه ، ومستعدة للصبر عليه ، وتبالغ في اهتمامها وعطائها ، وتدعي أنها لاتريد منه أي شيء سوى وجوده بجانبها ، وتتنازل عن احتياجاتها وحقوقها ، وتتعامل معه كأنها أمه وبالفعل هو لن يشعر بها أصلاً كحبيبة وسيشعر بها كأم ستسامحه دون أن تتركه ،ستتفهم غلاظته وقسوته الباردة ، وسيزيد هو فى كل شىء  وممكن والاحتمال الاكبر سيخذلها خذلان كصفعة قوية بعد عدة صفعات تسامحه  وتعود إليه  ، الى صفعة قوية لن تعود كما كانت ستكون منهكة المشاعر غير واثقة بنفسها ، و لن يشعر بها أكثر وستكون النهاية  إما سينفصل عنها أو ستمل هي بعد أن يستنزف كل شىء بجرح شديد أو  سيخونها وسيقول لها ان هناك شىء مرتبك داخله ولكنه سيريد وجودها جنبه  لانه لا يريد ان يخسر شىء  حتى لا يتألم ، وهنا تقول هبة :" نصيحتي لكِ يا عزيزتي إياكِ والصبر طويل الأمد ،  وإن كنتِ صبورة عليكِ أكثر من الصبر الثقة بذاتك ،  وتجيدي دائماً جذبه دون عناء منك  هو يحتاج أن تنشغلي عنه ويشعر أن لديكِ أشياء هامة ،ابهريه دون كلمات  فالأنثى التي تبهرالرجل  دون أن تغنيه وتتغدق عليه بالعاطقة هي التي سيسعى ورائها طوال الوقت ، أما المرأة الام فهي حصرت نفسها فى دور قليل سيمل منه دائماً وبسرعة وستجديه متمسك كما قلت لانه لا يريد ان يخسر شىء ، و حين يتصفح ويقرأ كل صفحات شخصيتك ككتاب مفتوح يمتلكه سيمل منه لانه كمل قلت لا يشعر بقيمة شىء اصلاً  ، فلن يشعر بقيمة شىء فاتر كما هو لا يتغير أو يتجدد باستمرار ، و الموضوع مرهق جداً ، وهُنا تختلف شخصية الانثى  فهناك نساء عملية بالطبع وفى نفس الوقت لديها ذكاء العاطفة هي من ستنجح معه ، ولك هذا النوع قليل ، أما الاخرى العطوفة جداً والحنونة فستكون احتيجاتها العاطفية أكبر من العملية فستتعب معه جداً وهنا انصحها كي لا تضر بنفسها وأولادها في المستقبل  بالانفصال  أما ان كانت تزوجت ولديها أولاد فيجب أن تحاول ،ومحاولتها أن شاء الله ستنتجح  أن تجد لها هوايات واهتمامات مختلفة غير البيت و تتجدد وتتغير وتكون مبهرة ستنال أكثر مما تريد بالصبر والايمان بالله والثقة بالنفس والجمال الروحي والخارجي والعناية بالذات والقوة الفكرية".

      الكاريزما .. فطرية أم مكتسبة مع "هبه سامي" | صباح مساء

    • الثلاثاء، 4 نوفمبر، 2014
    • هبة سامى
    • صالون عاوز أتغير السادس | الاعلام والفن وصناعة التغيير

    • السبت، 1 نوفمبر، 2014
    • هبة سامى
    • صالون عاوز أتغير السادس | الاعلام والفن وصناعة التغيير بدار الأوبرا المصرية

    • هبة سامى
    • هبة سامي تنظم صالون 'عاوز أتغير' بمسرح الميدان 29 أكتوبر | دوت مصر

    • الاثنين، 20 أكتوبر، 2014
    • هبة سامى
    • هبة سامي تنظم صالون 'عاوز أتغير' بمسرح الميدان 29 أكتوبر | دوت مصر



      هبه سامي وضيوفها بصالون عاوز اتغير الثقافي بدار الأوبرا (photo: )
      هبه سامي وضيوفها بصالون عاوز اتغير الثقافي بدار الأوبرا
      كتبت- ياسمين المساوي:
      ينطلق صالون "عاوز أتغير" السادس تحت عنوان "الإعلام والفن وصناعة التغيير"، بمسرح الميدان أمام مركز الهناجر، بساحة دار الأوبرا المصرية، في تمام الرابعة والصف من عصر يوم 29 أكتوبر. وتديره الأستاذة "هبة سامي" مؤسسة الصالون، وخبيرة في علوم التغيير والعلاقات الإنسانية، وتستضيف الدكتورة "ميرفت أبو عوف" أستاذة الصحافة والإعلام والاتصال الدولي بالجامعة الأمريكية، والفنانة الصاعدة "إنجي أبو زيد" التي شاركت بمسلسل الصياد في رمضان 2014 بدور رحمة، والشاعرة "دعاء عبد الوهاب" التي صُدر لها ديوان "غريق ع البر" ولها ديوان تحت الطبع وهو "روح إزاز"، وقد كتبت العديد من الأغاني لعدد من فرق الأندرجراوند مثل بلاك تيما، مسار إجباري، كايروكي، وعمدان نور.

      وقالت "هبه سامي" في تصريح خاص لـ"دوت مصر":هذا هو صالوني السادس من أجل التغيير ولم أغيب عن الجمهور سوى لهدف عمل صالون يحقق لهم المثلث الذهبي الذي يليق بحضوره وهو "الاستفادة، الاستمتاع، والفرصة"، والهدف من الصالون هو كيف يكون التغيير لنصل للأفضل حيث نقترب من أصحاب العلم والرسالات.
      وأضافت:جاء اختياري لعنوان الصالون ولهؤلاء الضيوف، لنلقي الضوء على تأثير الإعلام والإعلان والفن وكل ما نشاهد ونسمع في تشكيل وعينا.
      ويذكر أن هبة سامي قد بدأت فكرة صالونها منذ عام 2009، وعملت على إنشاء صالون ثقافي يهدف إلى التغيير إيمانا منها بجملة تقولها دائمًا "من يتألم للإنسانية فلتكن له رسالة تخدمها"، كما أنشأت دورة تغيير على مستوى جامعات مصر لتعليم الشباب كيفية التغيير للأفضل، كما أسست فريق
      "مغيرون ومغيرات" وتعمل معهم على العديد من الأعمال الخيرية والاجتماعية.