Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image

ب دوت مصر | الأحمق يصيبك بالعدوى ويعطل نجاحك

  • الثلاثاء، 9 سبتمبر، 2014
  • هبة سامى
  • هبة سامي: الأحمق يصيبك بالعدوى ويعطل نجاحك
    http://www.dotmsr.com/ar/601/1/63483/


    نشر يوم 
    هبة سامي محاضر علوم التغيير (photo: )
    هبة سامي محاضر علوم التغيير
    كتبت- رانيا علي فهمي:

    "الأحمق".. من أكثر الشخصيات التي تتسبب في ضيق الآخرين، إلا أن المشكلة تقع حينما تكون مضطرا للتعامل مع هذه الشخصية على مستوى الصداقة أو العمل أو الحياة الزوجية، لتجد الشخصية الحمقاء "تتفنن" في الإضرار بكل من يقترب منها.

    وتحذر خبير التطوير النفسي والاجتماعي، هبة سامي، حواء الباحثة عن النجاح والتميز من التفاعل مع الشخصية الحمقاء على مستوى الصداقة أو العمل أو الزواج؛ فذلك يؤدي إلى انشغالك الدائم بتحليل أفعاله وأقواله والرد عليها، حتى تكادي تتهمين نفسك "بالحماقة" لاهتمامك بالتوافه التي تعيقك عن تحقيق طموحاتك.

    وتوضح هبة أهم سمات الشخصية الحمقاء كي تبتعدي عنها قدر الاستطاعة، فالأحمق شخص يرى أنه الأفضل والأحق بكل شيء، ولا يعلم أن كل شخص خلق لأجل رسالة، والأحمق يتمسك بما في أيدي الآخرين، وتجده يسرق أفكار البعض انتقاما منهم ومن نجاحهم، أو لأنه يحقد ويحسد، ولا يسمع إلا صوته، ويريد إجبار الآخرين على اتباعه، ليس عن طريق استخدام استراتيجية قيادة جيدة، ولكن باستراتيجية الأوامر غير المستندة على أسس.


    والشخصية الحمقاء غالبا تكون بلا مبدأ، ولا تحكمها قيم إلا المصلحة، وقد تفاجئين بإحدى الصديقات تتهمك ببعض الصفات لمجرد أنك خالفت الإطار الذي تريد وضعك بداخله، والخطيب الذي تفسخين خطبتك منه يتهمك بالعديد من الاتهامات وأنك غير جديرة بشخصية مثله.

    الأحمق أيضا يُمجد السفيه ويقلل من شأن العالم، ويتلذذ بإيقاع الآخرين فى الخطأ، دائم "اللوم"، سلبي، منافق، فارغ من الداخل، وغالبا يطالبك بأشياء غير منطقية يريد أن يطبقها على من حوله، وهو يعادي من يخالفه الرأي ولا ينصاع لأوامره، وغالبا ما تهمه مصالحه الشخصية فقط، والشخصية الحمقاء نجد أن عينيها دائما ما تكون على كل المناصب، وهي كثيرة النقد والشك وسوء الخلق والظن بمن حولها، مهما حاولت إثبات حسن نيتك، تجده أكثر من يصفق للباطل لو في صالحه، يمجد رؤساءه بوجه المنافق، يخلق الفتن والوشايا ويجعل جو العمل مضطربا.

    وتنصح هبة سامي بإتقان فنون التعامل مع "الشخصية الحمقاء" بنجاح، وتحديدا للنساء، فتقول "بداية تحملي المسؤولية خاصة في العمل، وكوني واثقة من نفسك، ولا تدعي ثغرة يمارس عليك منها أحقاده وضغوطه النفسية والعصبية، تجاهليهم تماما فلا شىء يقتل الأحمق قدر التجاهل وتحديد العلاقات في إطار العمل، فهم لا يصلحون كأصدقاء".


    وتضيف هبة "اثبتي جدارتك في المكان الذي تعملين أو تدرسين فيه، تناسي أخطاءه وتصرفاته، وإلا فوجئت بارتقائه في العمل وأنت لا تزالين تعانين من آثاره السلبية في التعامل معك، بل ضعي تركيزك على تطوير ذاتك وقدراتك الإبداعية، والحكمة بالتعلم والسعي والثقة والإرادة، والتأكيد على أن لكل شخص قدره وحجمه، فلا تمجدي شخصا بشكل زائد مهما امتلك".

    وتتابع خبيرة التطوير الذاتي "لا تسدي النصح أو الخدمات إلا لمن يحتاج العون، وليس أصحاب المصالح، ولا تشغلي بالك باتقاء شرهم أو ألسنتهم أو ظنونهم، فلن ترضيهم ما حييتي، وتذكري المقولة المأثورة احذر الأحمق، فإن الأحمق يرى نفسه محسنا وإن كان مسيئا، ويرى شره خيرا"

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق