Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image

اليوم السابع | استغلى علم طاقة المكان لصحة نفسية تعم منزلك فى العيد

  • الأحد، 27 يوليو، 2014
  • هبة سامى
  • استغلى علم طاقة المكان لصحة نفسية تعم منزلك فى العيد

    السبت، 26 يوليو 2014 - 14:10
    أجواء الاحتفال بالعيد - أرشيفيةأجواء الاحتفال بالعيد - أرشيفية
    كتبت سارة درويش
    قبل 4 آلاف عامًا أوجد الصينيون القدامى علاقة بين الجسد والمكان، وأطلقوا عليها مصطلح "فنج شوى".. "Feng Shui"، أى علم طاقة المكان، وتقول هبة سامى المحاضر فى علوم التغيير والتطوير الذاتى والعلاقات الإنسانية "يعد هذا أول مصطلح واضح وذكى يوصف علاقة الإنسان بالمكان، حيث وجدوا أن له تأثيرًا كبيرًا على الفرد وأهدافه ونفسيته وطاقته، وتجعله خلاقًا مبدعًا أو كسولاً، وإما تجعل رؤيته لأهدافه مشتتة ومشوشة، فالأمر يشبه داخل العقل والقلب كالمكان الذى يتواجد فيه الإنسان".
    http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1792846#.U9XPaOOSx0c
    وتضيف "من خلال ملاحظة الأشكال والألوان وتعديل مستويات الطاقة بالمكان الذى نعيش فيه أو نتواجد فيه يمكننا إعادة توازن الطاقة لجسد الإنسان، فالألوان والأضواء والأثاث كلها تشكل فارقًا فى طاقة المكان، وهو ما يجعلنا نقول هذا المكان مريح أو نشعر بالراحة بمجرد النظر إليه".

    ويمكننا أن نستغل عيد الفطر والتغييرات التى نجريها على بيوتنا، لاستعادة توازننا الطاقى ونجعل المكان يحفزنا على الإبداع ويزيد نجاح علاقتنا الإنسانية والأسرية وتحسين كفاءتنا بالعمل.

    وذلك من خلال محاور عديدة توضحها "هبة سامي" حيث تقول "الألوان من الأشياء الهامة التى لابد أن نعرفها، فالأفضل هى الألوان الطبيعية التى تواجدت بدائرة الإبداع وهم خمسة ألوان أساسية "الأحمر، الأصفر، الرمادى، الأزرق والأخضر" وسنجدهم مرتبطين بالنار والتراب والمعادن والبحر والأشجار، والتى يمكن أن نستفيد منها حتى فى علاج بعض أعضاء الجسم فكل لون مسئول عن عضو بترتيبهم القلب- الطحال- الرئة- الكلية- الكبد، فيجب أن نستفيد بهذه الألوان فى الديكور والأثاث والملابس".

    تضيف "من أهم الأشياء التى يمكن أن نفعلها لنرفع الطاقة بالمكان سواء المنزل أو العمل التنظيف الدائم بالماء والملح، فالناس تشعر بارتياح وارتفاع مستوى الطاقة حين تذهب للبحر، لأن الماء بطبيعته يمتص الطاقة السلبية والملح يطهر الطاقة السلبية ويمحى أثرها، لذا البيوت التى يكثر بها الشجار والأمراض ستجدها ربة المنزل البيت أكثر هدوءًا بعد التنظيف بالماء والملح".

    تتابع "زوايا البيت أو المكتب والزوايا بشكل عام تتمركز فيها الطاقة السلبية، لذا يمكنا وضع أى نوع من النباتات فهى يطهر المكان من الطاقات السلبية وتجدد الطاقة الإيجابية فى المكان".

    تنصح كذلك بانتقاء لوحات طبيعية وسجاد بألون فاتحة ولا يفضل وضع السرير تحت النوافذ أو التكييف يجب أن يكون مائلاً ويفضل أيوضع باتجاه "القِبلة " فهذه أفضل الوضعيات على الإطلاق، كذلك وجود أحواض الأسماك وصوت المياة المنتظمة من نافورة شىء رائع للتخلص من الطاقة السلبية.

    وترفع الحيوانات الأليفة أيضًا الطاقة الإيجابية دائماً فى المنزل وكذلك أصوات العصافير والأصوات المتناغمة، إضافة إلى اللوحات الخشبية والكريستال والأحجار الكريمة.

    وللمرايا التى تعكس الأضواء أهمية كبيرة أيضًا، كذلك التنظيف وترتيب كل شىء حولنا بشكل دائم فهو يرتبنا نحن من دواخلنا ويعزز الطاقة الإيجابية المرتبطة بأجسادنا وتعمل على التفكير المنتظم.

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق