Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image Demo image

المسيــــــــــــح ~ عيسى بن مريم 6

  • الأحد، 11 نوفمبر، 2012
  • هبة سامى
  • أذهلتها البشرى ، فأضطربت ونسيت انها كانت ترجو أن تكون أم المسيح المُنتظر ، ونسيت ما كانت تعرفه من أمه ستحمل به وهى عذراء فنظرت إلى السماء وقالت :

    -رب ، أنى يكون لي غُلاماً ولم يمسسنى بشر ؟

    قال :
    كذلك الله يخلق ما يشاء إذا قضى أمراً ان يكون له كن فيكون .

    واجتهدت مريم فى عبادتها فصفت نفسها ورقت وجاء الصيف فكان النهار طويلاً والجو حاراً فأحست عطشا فرفعت قلتها لتشرب فلم تجد فيها ماء فقامت وهبطت إلى المعبد فطفقت أصوات المُصلين تتضح فى مسامعها وألفت روحها تردد الصلاة فى اعماقها وذهبت وقلتها فى يدها وخلفت المعبد وراءها ولكن أصواتا ملائكية عذبة ظلت تردد الصلوات في الفضاء فخيل اليها ان الكون كله يمجد الله ، وأن الريح تُسبح بحمده

    وأن كل شىء يذكر اسمه ففضات بهجتها وبلغت البئر وملأت قلتها وتأهبت للعودةولكنها وقفت لتتطلع فى عجب فالدنيا خاشعة وكل شىء هادىء كأنما الأرض تتلقى وحيا من السماء وفجاءة سمعت حركة بجوارها فالتفتت خائفة فاذا بشا وسيم يشع من وجهه نور فاضطربت وارتدت وقد اتسعت عيناها رعبا وانبهرت انفاسها وقالت :

    - إنى اعوذ بالرحمن منك إن كنت تقيا .

    فقال فى صوت يقطر رقة وعذوبة :
    - لا تراعي

    فقالت ولازالت فى خوفها : من انت ؟
    -انما انا رسول ربك لأهب لك غلاما زكيا

    -أنى يكون لي غلام ولم يمسسنى بشر ولم أك بغيا ؟

    -كذلك قال ربك ، هو علي هين ولنجعله آية للناس ورحمة منا وكان أمراً مقضيا .

    ونفخ الله فيها من روحه ثم عادت إلى محرابها وقبعت فيه مطرقة تفكر فغشيها هم وقلق ، لقد حملت بالمسيح وستظهر عليها علامات الحمل فهل يصدقها الناس سيتغامزون عليها ويرمونها بالفاحشة .. ولن تستطيع لاتهماتهم دفعا .

    وراحت الايام تمر وهى تعيش فى افكارها واجتمعت عند البئر بفتيات يتحدثن فدار الحديث حول الدين وجاء ذكر المسيح المنتظر فرأت مريم أن تعرف راى الناس اذا كاشفتهم بسرها فقالت لهم :

    - لقم حملت به .
    فأسمعت العيون دهشا وارتسمت ع الوجوده زراية وجرت على الألسن سخرية  مريرة فأنسحبت مريم وهى حزينة تكاد كبدها تنفطر وعزمت على ان تطوى سرها فى صدرها ولكن حديث البئر ذاع بين بنات أورشليم وقال الناس : ان مريم تريد ان خفي خطيئتها بادعائها انها حملت بالمسيح عرفت انها من نسل داود فوجدت بذلك مررا لدعواها الكاذبة .


    سنُكمل غداً إن شاء الله ~

    سُقيا روحنا معرفة فى رحاب المسيح والأنبياء .
    يُمكنك الضغط ع رسالة اقدم لٌمتابعة أول الدراسة والكلام فى رحاب السيد المسيح عليه السلام

    ويُمكنك أيضاُ .. تزكى عن علمك الذى استقت روحك منه بنشره *


    شُكراً لك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق